أخباروكالة الفضاء اليابانية تعلن عن خطة لاستخدام كاميرات فائقة الدقة في المسبار المستقبلي للمريخ وقمريه

أخبار

12 سبتمبر

وكالة الفضاء اليابانية تعلن عن خطة لاستخدام كاميرات فائقة الدقة في المسبار المستقبلي للمريخ وقمريه

اليابان – أعلنت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية (ان اتش كي) ووكالة الفضاء اليابانية عن خطة لاستخدام كاميرات فائقة الدقة في المسبار المستقبلي للمريخ وقمريه.

وتخطط وكالة استكشاف الفضاء اليابانية “جاكسا” لإطلاق مسبارها الذي يدعى (MMX) وهو اختصار لـ “استكشاف أقمار المريخ” في العام المالي الذي يبدأ في أبريل عام 2024. وسيقترب المسبار من المريخ ويراقب قمريه “فوبوس” و”ديموس”. وسيهبط على “فوبوس” لجمع عينات من سطحه والعودة بها إلى الأرض.

يذكر أن (ان اتش كي) و(جاكسا) تطوران بشكل مشترك كاميرات الدقة الفائقة “8كي” و”4كي” ليتم تركيبها على المسبار. وسيتم إخضاع الكاميرات لمعالجة تحميها من الإشعاع. وسيتم إرسال بعض الصور التي ستلتقطها الكاميرات إلى الأرض وستخزن الصور الأصلية بشكل رقمي على كبسولة ستعود في نهاية المطاف إلى الأرض.

وحسب هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية فإنه من المقرر أن يصل المسبار إلى المريخ في عام 2025 وهو العام الذي يوافق الذكرى المئوية لبدء بث الهيئة في اليابان. وأضافت أنها ستبذل جهودا لمشاركة صور ملتقطة بتقنية الدقة الفائقة للمريخ وقمريه مع مشاهديها.

اقرأ أيضا