جهاتبرمجة عدة مشاريع لاقتصاد الماء بالقطاع الفلاحي في جهة درعة تافيلالت

جهات

07 فبراير

برمجة عدة مشاريع لاقتصاد الماء بالقطاع الفلاحي في جهة درعة تافيلالت

الرشيدية – تمت برمجة العديد من المشاريع الهادفة إلى اقتصاد الماء في القطاع الفلاحي على صعيد جهة درعة تافيلالت.

وبحسب وثيقة للمديرية الجهوية للفلاحة بدرعة تافيلالت، فقد برمج إنشاء 110 كلم من شبكة الري وإعادة هيكلة 68 منشأة مائية (سدود تحويلية)، بتكلفة إجمالية تصل إلى 129 مليون درهم، وذلك في إطار صيانة وترميم شبكة الري وتعزيز المنشآت المائية.

وأوضح المصدر ذاته أن المديرية تعتزم أيضا إنجاز مشروع تحويل مياه وادي غريس إلى وادي زيز وبحيرة مرزوكة بتكلفة مالية تقدر بنحو 110 مليون درهم.

وأكد أن هذه الإنجازات ستمكن من الرفع من فعالية نقل وتوزيع المياه، وتعزيز نسبة استغلال مياه الفيض، وتحسين نسبة تلبية حاجيات المزروعات من مياه الري، والرفع من المردودية الفلاحية، وتقليص أهمية أشغال الصيانة المعتمدة، وخلق فرص الشغل.

وأشارت الوثيقة إلى أن مشروع التحويل الفردي للري الموضعي سيمكن من تجهيز 6 آلاف هكتار بإعانة من الدولة تصل قيمتها إلى 240 مليون درهم.

وفيما يتعلق باستصلاح منشآت الري الصغير والمتوسط، فقد برمجت 650 كلم من السواقي، وثلاثة سدود باطنية، مع إنشاء 24 محطة ضخ جماعية، وتجديد 24 أخرى.

وذكرت بأنه سيتم تفعيل المخطط التوجيهي لتأهيل الخطارات على طول ألفين و900 كلم، تهم 16 ألف هكتار، منها 35 خطارة لسقي ألف و350 هكتارا كشطر أولوي، و191 خطارة في إطار البرنامج العام، بتكلفة تصل إلى 364 مليون درهم.

ومن أجل الحفاظ على الماشية، ستعمل مصالح المديرية على إحداث وتهيئة 145 نقطة ماء، وتجهيز بعض المنشآت بالطاقة الشمسية، وبناء تجهيزات لتوريد الماشية.

وأكدت الوثيقة أن التواصل والتحسيس من أجل اقتصاد وترشيد استعمال مياه السقي يظل ركيزة أساسية لنجاح هذه البرامج وبلوغ أهداف البرنامج الوطني للتزويد بالماء الشروب ومياه السقي 2020-2027.

وكان السيد محمد بوسفول، المدير الجهوي للفلاحة بدرعة تافيلالت، قد أكد مؤخرا أنه تمت، خلال السنوات الماضية، صيانة وترميم 199 كلم من قنوات الري وصيانة السدود التحويلية، وذلك في إطار إجراءات إقتصاد الماء على مستوى شبكة الري بجهة درعة تافيلالت.

وأبرز السيد بوسفول، أن ذلك جرى باعتمادات مالية بلغت 230 مليون درهم مكنت من رفع نجاعة قنوات السقي و تحسين خدمة الماء.

واعتبر أن المخطط الفلاحي الجهوي مكن من تطوير وتأهيل القطاع الفلاحي، وذلك بقيمة إجمالية للاستثمارات تصل إلى 9.97 مليار درهم، منها 6.6 مليار درهم خصصت لتمويل 132 مشروعا، ونحو 3.37 مليار درهم لتمويل العمليات الأفقية التي تهم، على الخصوص، البرنامج الوطني لاقتصاد ماء السقي ومشروع تهيئة سافلة سد قدوسة.

اقرأ أيضا