جهاتجهة الرباط سلا القنيطرة.. تخصيص أكثر من 1250 هكتار للزراعة البيولوجية

جهات

زيتون
25 فبراير

جهة الرباط سلا القنيطرة.. تخصيص أكثر من 1250 هكتار للزراعة البيولوجية

الرباط – أفادت المديرية الجهوية للفلاحة بجهة الرباط سلا القنيطرة، بأن المساحة المخصصة حاليا للزراعة البيولوجية تقدر بأكثر من 1250 هكتار في الجهة.

وأكدت المديرية الجهوية للفلاحة، في وثيقة توصلت بها وكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذه المساحات تتوزع أساسا بين الزراعات الكلئية (536 هكتار)، والحوامض (269 هكتار)، والأشجار المثمرة (235)، والأعشاب الطبية والعطرية (119 هكتار)، وأشجار الزيتون (48 هكتار)، وزراعة الخضروات (45 هكتار).

وكشفت المديرية أن إقليم الخميسات يحتل المرتبة الأولى من حيث الزراعة البيولوجية للخضروات، يليه إقليما القنيطرة وسيدي سليمان بالنسبة لزراعة الحوامض، مضيفة أنه يتم، بمنطقة الخميسات، تخصيص مساحة 220 هكتارا للرعي، و260 هكتارا للحبوب، و40 هكتارا لأشجار الزيتون، وأربع هكتارات مخصصة لزراعة الخضر والأعشاب الطبية، وهكتارين للأشجار المثمرة، وهكتارين لزراعة الكروم.

وتشمل المنتجات الحاملة لعلامة (بيو)، على الخصوص دجاج المزرعة، والبيض، واللحوم، والقمح اللين، وحبوب الشوفان، والخضر الموسمية، والإجاص، والعنب.

وفي مجال التنظيم، تتوفر جماعة السهول على شبكة جمعوية للتنمية القروية، تعد تجمعا يضم عشرات الجمعيات بالجماعة القروية السهول، وتم إحداثها في يناير 2015، بمساحة إجمالية للزراعة البيولوجية تقدر ب75 هكتارا، موزعة على 13 مزرعة في ملكية 15 فلاحا، ويناهز متوسط مساحتها 5,7 هكتار.

وقال المدير الجهوي للفلاحة بجهة الرباط سلا القنيطرة، عزيز بلوطي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن الزراعة البيولوجية تعد قطاعا واعدا بالجهة، حيث أن يدعم الوعي والطلب المتزايدان للمستهلك على المنتجات البيولوجية تطوير هذا القطاع.

وأضاف أن إمكانيات الموارد المائية والزراعية لهذه الجهة بالإضافة إلى موقعها الاستراتيجي تشكل عوامل مهمة لتمكين الجهة من أن تصبح رائدة في إنتاج المواد البيولوجية، مبرزا أن قطاع الزراعة البيولوجية بالمنطقة يستفيد من جمعية تحمل اسم (أمابيو)، وفدرالية بيمهنية للسلسلة البيولوجية، تعملان من أجل تنفيذ العقد البرنامج الموقع مع الحكومة.

وبهدف تشجيع هذه الزراعات البيولوجية، يتم تنظيم عدد من المبادرات التوعوية والتكوينية لفائدة مهنيي الفلاحة ومكونين تابعين للمديرية الجهوية للفلاحة، من طرف وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، لتعزيز قدراتهم في مجال المنتجات الفلاحية الحاملة لعلامة (بيو).

اقرأ أيضا