غير مصنفالصندوق العالمي للبيئة يؤكد على ضرورة تخفيض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون فى سويسرا

غير مصنف

19 سبتمبر

الصندوق العالمي للبيئة يؤكد على ضرورة تخفيض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون فى سويسرا

بروكسيل – في ما يلي نشرة الاخبار البيئية من أروبا الغربية:

سويسرا :

أكد الصندوق العالمي للبيئة على ضرورة تخفيض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون فى سويسرا من اجل  المساهمة بشكل فعال في استقرار المناخ العالمى.

وأضاف أن ” ضريبة ثاني أكسيد الكربون المفروضة على الوقود، والتنقيح الكلي والطموح لقانون هذه الانبعاثات، سيجعل من الممكن تحقيق هذا الهدف”.

وترى هذه المنظمة غير الحكومية التي تعمل من أجل حماية البيئة،  أنه سيكون من الضروري الحد من ما يقرب من 4 في المائة سنويا في البلاد لبلوغ أهداف اتفاق المناخ في باريس.

وفي هذا السياق، قررت السلطات الرفع من جديد من ضريبة ثاني أكسيد الكربون المفروضة على الوقود الأحفوري مثل النفط والغاز الطبيعي كأداة فعالة للحد من الانبعاثات.

///////////////////

إسبانيا :

وقعت وزيرة الزراعة والصيد البحري والتغذية والبيئة ايزابيل جارسيا تيجيرينا ومفوض البيئة بالاتحاد الاوربى كارمينو فيلا أمس الاثنين ميثاق الاقتصاد المعمم والتنمية الاقتصادية، والحفاظ على الموارد الطبيعية.

وأعربت تيجيرينا، لدى عرض الميثاق، الذي أيدته 53 شركة إسبانية، عن رغبة الحكومة في العمل من أجل مستقبل مستدام، لأن إسبانيا لا تريد أن تكون على هامش هذا الاقتصاد. بل على العكس من ذلك، “السبيل الوحيد للمضي قدما نحو المستقبل”.
وبموجب هذا الاتفاق، ستعمل اسبانيا وأوروبا على استبدال اقتصاد خطي قائم على استغلال الموارد والاستهلاك، من خلال اقتصاد دائري، يعيد دمج الدورة الإنتاجية في توليد النفايات الجديدة والموارد والمواد الخام.

بلجيكا :

قال علماء إن انبعاثات السيارات التي تعمل بالديزل تؤدي إلى حالات الوفاة المبكرة لأكثر من 10 آلاف شخص من سكان الاتحاد الأوروبي سنويا.

وقام خبراء المعهد الدولي لتحليل النظم التطبيقية بتحليل العلاقة بين الوفيات والانبعاثات الناجمة عن سيارات الديزل في دول الاتحاد الأوروبي، ونشرت نتائج الدراسة على صفحات المجلة العلمية ” دفاتر الأبحاث حول البيئة “.
وأوضحت الدراسة أنه أثناء تشغيل محركات الديزل، تتشكل جسيمات صلبة بكميات كبيرة، وعندما يقوم الشخص باستنشاقها، فإنها تؤدي إلى تطور وتفاقم أمراض الجهاز التنفسي والقلب والأوعية الدموية، كما يمكن أن تسبب مرض الربو وبالتالي  الموت المبكر لأكثر من 10 آلاف شخص سنويا.

ويرى القائمون على الدراسة، انه لو كانت انبعاثات محركات الديزل والبنزين على حد سواء أقل، لكان عدد الوفيات أقل بنسبة 75 في المائة.

وفي بلدان الاتحاد الأوروبي سجلت حالات وفاة بسبب تأثير جسيمات أكسيد النيتروجين المنبعثة من محركات السيارات. وقد لوحظ أكبر عدد من هذه الحالات في إيطاليا وألمانيا وفرنسا. وتتميز هذه البلدان بكثافة سكانية عالية وعدد كبير من سيارات الديزل.

/////////////////

اللوكسمبورغ:

قال  مجلس الحسابات الاروبي ، انه يتعين على الاتحاد الاروبي خفض انبعاثاته، والملاءمة مع التغيرات المناخية .

وبحسب تحليل جديد نشر اليوم الثلاثاء من قبل مجلس الحسابات الاروبي ، وخصص لاداء الاتحاد الاروبي في ميدان الطاقات والتغيرات المناخية، فان انتاج الطاقة واستعمالاتها  يتسبب في 79 في المائة من انبعاث الغازات الدفيئة بالاتحاد الاروبي.

اقرأ أيضا