غير مصنفرئيس الحكومة الأرجنتينية يعلن أن هذه الأخيرة تدرس مواقع أخرى لإقامة محطة نووية رفضت سلطات محافظة…

غير مصنف

05 سبتمبر

رئيس الحكومة الأرجنتينية يعلن أن هذه الأخيرة تدرس مواقع أخرى لإقامة محطة نووية رفضت سلطات محافظة ريو نيغرو إقامتها

     بوينوس أيرس –  في ما يلي نشرة الأخبار البيئية لأمريكا الجنوبية لليوم الثلاثاء 05 شتنبر 2017 :

* الأرجنتين:

– أعلن ماركوس بينيا، رئيس الحكومة الأرجنتينية أن هذه الأخيرة تدرس مواقع أخرى لإقامة محطة نووية رفضت سلطات محافظة ريو نيغرو إقامتها في هذه الأخيرة، إثر الاعتراضات القوية التي أبدتها الساكنة المحلية ضد إقامة هذ المشروع، الذي يحظى بدعم صيني، وذلك بسبب المخاوف من انعكاساته البيئية.

ونقلت تقارير إعلامية محلية عن بينيا قوله، خلال عرضه تقريرا بخصوص المشروع أمام مجلس النواب، أن الحكومة ستعمل على إيجاد “موقع آخر بديل” لإقامة محطة الطاقة النووية التي تم الاتفاق مع الصين على بنائها خلال حكومة الرئيسة السابقة كريستينا فرنانديز دي كيرشنير، مشددا على ضرورة “المضي قدما” في المشروع.

ولم يستبعد رئيس الحكومة الأرجنتينية إقامة المشروع في مركب “أطوتشا”، بمنطقة ليما، بمحافظة بوينوس آيرس، والذي يضم حاليا محطتين نوويتين وينتظر أن تنطلق أشغال بناء محطة ثالثة بها مطلع السنة المقبلة.

وكان الرئيس الأرجنتيني ماوريسيو ماكري وقع، خلال زيارته مؤخرا إلى الصين، اتفاقية مع نظيره الصيني شي جين بينغ، لتفعيل بناء محطتين جديدتين للطاقة النووية باستثمارات تناهز 14 مليون دولار، تساهم فيها الصين بنسبة 85 في المائة.

ومن المنتظر أن يمكن تشغيل المحطتين الجديدتين من رفع مساهمة الطاقة النووية في المنظومة الكهربائية الأرجنتينية من 4 في المائة حاليا إلى 11 في المائة خلال سنة 2018.

==================================

* الشيلي:

– ذكرت الحكومة التشيلية، أمس الاثنين، أن السكان الأصليين بمنطقة “رابا نوي”، بجزيرة قبالة السواحل الشيلية، وافقوا على إقامة منطقة بحرية محمية جديدة، ستكون الأكبر في أمريكا اللاتينية.

وخلال استشارة شعبية، نظمت أول أمس الأحد، صوتت الساكنة لصالح إقامة منطقة بحرية محمية تبلغ مساحتها 720 ألف كلم مربع حول الجزيرة.

وقال وزير البيئة الشيلي، مارسيلو مينا، إن الأمر يتعلق بإنشاء أكبر منطقة بحرية ساحلية محمية في أمريكا اللاتينية”.

==================================

* البرازيل:

– بلغ إنتاج البرازيل من النفط والغاز رقما قياسيا جديدا خلال شهر يوليوز الماضي، بحوالي 346ر3 مليون برميل في اليوم، حسب معطيات الوكالة الوطنية البرازيلية للبترول والغاز الطبيعي والوقود الحيوي.

وأوضح المصدر ذاته أن إنتاج الغاز الطبيعي زاد بنسبة 3ر7 في المائة وبلغ 115 مليون متر مكعب في اليوم، متجاوزا حجم إنتاح دجنبر الماضي والذي بلغ 8ر111 مليون متر مكعب في اليوم.

وخلال الفترة نفسها، بلغ إنتاج النفط 62ر2 مليون برميل يوميا، بانخفاض 9ر1 في المائة مقارنة مع شهر يونيو.

اقرأ أيضا