مؤسساتشركة “فيستاس” الدنماركية واحدة من الشركاء الرئيسيين لفريق مرسيدس “إي-كيو فورمولا”

مؤسسات

Vestas
10 Sep

شركة “فيستاس” الدنماركية واحدة من الشركاء الرئيسيين لفريق مرسيدس “إي-كيو فورمولا”

كوبنهاغن – أعلنت شركة “فيستاس” الدنماركية لصناعة توربينات الرياح أمس الاثنين أنها ستكون واحدة من الشركاء الرئيسيين لفريق مرسيدس “إي-كيو فورمولا” كجزء من مساعيها لإنشاء عالم مدعوم من طاقة الرياح وغيرها من الطاقات المتجددة.

ووفقا ل”فيستاس”، فإن هذه الشراكة طويلة الأجل الموضوعة تحت شعار فريق “باورد باي فيستاس”، ستسمح لها بالانضمام إلى العديد من الفرق ومؤيدي ورعاة بعض أشهر مدن العالم، بدءا من الموسم السادس من العام، بطولة “أ بي بي فورمولا إي”.

وبالاستفادة من تاريخها الخاص في الابتكار والأهداف، ستستخدم “فيستاس” هذه الرعاية لفريق مرسيدس “إي-كيو فورمولا” للعب دور أكبر في النقاش العالمي حول جعل الطاقة المتجددة أساس نظام الطاقة لدينا، بما في ذلك التنقل.

وقال هنريك أندرسن، الرئيس التنفيذي لشركة فيستاس: “تعد بطولة +أ بي بي فورمولا إي+ واحدة من أكثر برامج الكهربة شعبية في العالم”، مضيفا “إنه يقود تغييرات كبيرة في قطاع النقل بفضل قوة وإمكانات السيارات الكهربائية”.

وتابع: “إنها رياضة رائعة ومتطورة تجمع بين المنافسة عالية السرعة، والتكنولوجيا المتقدمة، والعاطفة للفوز، وقبل كل شيء، التزام واضح بتوجيه شركتنا على طريق التنمية المستدامة. في فريق مرسيدس بنز “إي-كيو فورمولا”، لدينا شريك موثوق ملتزم بوضوح بجلب علامتها التجارية عالية الجودة والابتكار والعاطفة لقضية ورياضة تحظيان باهتمام عالمي”.

ويوفر قطاع النقل، باعتباره مصدرا رئيسيا لانبعاثات غازات الدفيئة، إمكانات كبيرة لتقديم الكهرباء كطريقة مهمة وفعالة للتعامل مع أزمة المناخ.

وقال مورتن ديرهولم، نائب رئيس المجموعة في التسويق والاتصالات والشؤون العامة في “فيستاس”: “كشركة رائدة في مجال طاقة الرياح، كانت فيستاس في طليعة الجهود العالمية لتحويل طاقة الرياح إلى طاقة في عالمنا واقتصادنا. الآن وبعد أن قمنا بتوسيع مجال الطاقة المستدامة لدينا، ستمكننا شراكتنا مع فريق “إي-كيو فورمولا” من جذب جمهور أوسع مهتم بتطبيق شغفنا وهدفنا المشترك وأوضح أن التغيير الأساسي في كيفية إنتاج الطاقة وتوزيعها واستخدامها”.

وبالنسبة لإيان جيمس من فريق مرسيدس بنز “إي-كيو فورمولا”، “لطالما كانت مرسيدس بنز رائدة في صناعة السيارات. وبالمثل، كانت شركة “فيستاس” رائدة في مجال طاقة الرياح. “فورمولا إي” هي عبارة عن منصة مثيرة بالنسبة لنا لعرض أداء سياراتنا الكهربائية التي تعمل ببطاريات “إي كيو”، والتي تقدم نوعا جديدا بالكامل من الخبرة وشخصية الحدث الفريد”.

 

 

 

اقرأ أيضا