مبادرات( كوب 25 ) .. مسيرة كبرى في مدريد للدعوة إلى اتخاذ تدابير عاجلة ضد ظاهرة الاحتباس الحراري

مبادرات

06 ديسمبر

( كوب 25 ) .. مسيرة كبرى في مدريد للدعوة إلى اتخاذ تدابير عاجلة ضد ظاهرة الاحتباس الحراري

مدريد  – تظاهر الآلاف بقيادة الناشطة السويدية الشابة غريتا تونبرغ مساء اليوم الجمعة وسط مدريد في مسيرة كبرى من أجل الضغط على الدول الموقعة على اتفاق باريس للمناخ للتحرك إزاء التغيرات المناخية والمطالبة باعتماد إجراءات وتدابير عاجلة وملموسة من أجل الحد من ظاهرة الاحتباس الحراري .

وأطلق المشاركون في هذه المسيرة الكبرى التي نظمت تحت شعار ” العالم استفاق للأزمة المناخية الطارئة ” نداءات عاجلة إلى أصحاب القرار السياسي والمسؤولين العموميين من أجل ” تحويل الكلمات إلى أفعال لإنقاذ كوكب الأرض وضمان مستقبل أفضل للأجيال القادمة ” .

وردد المتظاهرون شعارات من قبيل ” الكلام لم يعد كافيا ” و ” العالم يستيقظ ” و ” نريد أن نصنع التاريخ ” أو ” إن لدى الشعوب القدرة على التحرك ” معلنين عن إطلاق القمة الاجتماعية من أجل المناخ المقرر عقدها في عدة مواقع في مدريد بالموازاة مع المؤتمر الخامس والعشرين للأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطار بشأن تغير المناخ ( كوب 25 ) الذي تستضيفه مدريد ما بين 2 و 13 دجنبر.

وجددت الجمعيات وشبكات المنظمات غير الحكومية المشاركة في هذه المسيرة في بيان صدر بالمناسبة مطالبها للسياسيين في جميع أنحاء العالم المجتمعين في مؤتمر الأطراف ( كوب 25 ) بضرورة اتخاذ ” تدابير حقيقية وطموحة ” لمواجهة تحديات التغيرات المناخية .

وحسب مضامين هذا البيان فإن الطموح ” غير الكافي لاتفاقيات واستراتيجيات الدول الموقعة على اتفاقية باريس سوف يقود كوكب الأرض إلى سيناريو كارثي للاحتباس الحراري ” .

ومن المتوقع أن تقود غريتا ثونبرغ التي وصلت إلى مدريد عبر القطار القادم من لشبونة العديد من المبادرات والأنشطة التي تنظمها منظمات وهيئات المجتمع المدني بهدف الرفع من مستوى الوعي بين أصحاب القرار ومجموعات الضغط بشأن التأثيرات السلبية للتغيرات المناخية .

وكانت الناشطة البيئية الشابة غريتا ثونبرغ التي أضحت إيقونة الدفاع عن البيئة وقضايا المناخ قد التحقت بالولايات المتحدة الأمريكية في شتنبر الماضي قادمة من انجلترا على متن مركب شراعي وكان في نيتها أن تتوجه إلى الشيلي من أجل حضور أشغال مؤتمر الأمم المتحدة حول المناخ في دجنبر الجاري .

وبعد تغيير مكان تنظيم مؤتمر الأطراف ( كوب 25 ) من الشيلي إلى إسبانيا نشرت السويدية البالغة من العمر 16 سنة التي كانت وراء الدعوة إلى ” الإضراب العالمي من أجل المناخ ” رسالة على وسائل التواصل الاجتماعي تطلب فيها المساعدة من أجل ” إيجاد وسيلة نقل في الأفق ” لعبور المحيط الأطلسي في شهر نونبر والتوجه إلى إسبانيا لحضور مؤتمر ( كوب 25 ) .

وعرضت الحكومة الإسبانية المنتهية ولايتها مساعدة الناشطة السويدية الشابة حتى تتمكن من المشاركة في الحدث الدولي ( كوب 25 ) .

اقرأ أيضا