أخبارمسؤول يوناني يعرب عن ثقته في التوصل خلال مؤتمر المناخ بمراكش لنتائج متقدمة في مواجهة التغيرات…

أخبار

27 سبتمبر

مسؤول يوناني يعرب عن ثقته في التوصل خلال مؤتمر المناخ بمراكش لنتائج متقدمة في مواجهة التغيرات المناخية

أثينا 27 سبتمبر 2016/ومع/ أعرب نائب وزير البيئة والطاقة اليوناني السيد جيانيس تسيرونيس عن ثقته في قدرة مؤتمر مراكش حول المناخ (كوب 22) على التوصل لنتائج جد متقدمة في مجال الحفاظ على البيئة، ومواجهة التغيرات المناخية بالنظر للدينامية الراهنة على الصعيد الدولي والآمال المعلقة على هذا المؤتمر.

وأضاف السيد تسيرونيس الذي كان يتحدث اليوم الثلاثاء بأثينا خلال أشغال ندوة علمية حول (مؤتمر كوب 22 الأهداف والتطلعات) إن “مؤتمر باريس كان تاريخيا الى حين انعقاد مؤتمر مراكش الذي أعتقد أنه سيناقش جوهر القرارات المعتمدة خلال قمة باريس، ويبحث مدى استعداد وقدرة المجتمع الدولي على مواجهة مختلف التحديات البيئية التي تواجهه وبالخصوص ارتفاع حرارة الأرض”.

ونظمت الندوة من طرف السفارة المغربية باليونان بتعاون مع وزارة البيئة اليونانية والمنظمة غير الحكومية (إيكو سيتي) المعنية بالقضايا المرتبطة بالبيئة والمجال الحضري والسفارة الفرنسية.

وشارك في الندوة التي تناولت القضايا الرئيسة التي ستكون محور مؤتمر الأمم المتحدة حول المناخ الذي تحتضنه مراكش من 7 الى 18 نوفمبر المقبل جامعيون وأكاديميون مغاربة وفرنسيون ويونانيون.

وأوضح المسؤول اليوناني أن السنة الجارية شهدت ارتفاعا كبيرا في درجات الحرارة على الصعيد العالمي وهو مؤشر على أن التحديات التي يواجهها الكوكب خطيرة ويتعين العمل بجد على التغلب عليها قبل فوات الأوان، مشيرا إلى أن المغرب واليونان بلدان متوسطيان يواجهان التحديات نفسها ومطالبان بأقلمة اقتصاديهما وفق مقاربة تضمن تنمية مستدامة مع إدراج البعد البيئي.

وأضاف أن البلدين مطالبان باعتماد البعد البيئي كمكون أساسي في دينامية تنميتهما المستدامة حتى يتطور قطاعهما الصناعي والاقتصادي النامي بشكل سليم، بضمان تقليص في انبعاثات الغازات واعتماد الطاقات المتجددة والتوفر بالتالي على نموذج اقتصادي متقدم بيئيا ويكون في طليعة الاقتصاديات العالمية الجديدة المستقبلية.

وأوضح من جهة أخرى أن البرلمان اليوناني سيشرع اليوم الثلاثاء في مناقشة اتفاقية باريس في أفق التصديق عليها قبل التوجه إلى مراكش، مشيرا الى أن اجتماعا قريبا لوزراء البيئة الأوربيين سيبحث الاستعدادات الجارية للمشاركة الأوربية في قمة (كوب 22) والأهداف المحددة والاستراتيجيات المتوخاة.

وأكد الوزير اليوناني ضرورة تضافر الجهود حتى تكون التنمية الصناعية رهينة بتقليص انبعاث غازات الاحتباس الحراري بما يضمن الحفاظ على البيئة وحماية كوكب الارض.

اقرأ أيضا