أخبارالإعصار ماريا أودى بحياة 4.645 شخصا في بورتوريكو خلال سنة 2017

أخبار

31 مايو

الإعصار ماريا أودى بحياة 4.645 شخصا في بورتوريكو خلال سنة 2017

* الولايات المتحدة:

– كشفت دراسة أجراها فريق من الباحثين بجامعة هارفارد أن الإعصار ماريا أودى بحياة 4.645 شخصا في بورتوريكو خلال سنة 2017، وهو رقم يضاعف 73 مرة تقريبا الأرقام التي أعلنتها السلطات (64 قتيلا).

وأكد الباحثون أن العدد الذي كشفت عنه الدراسة يعكس عدم اهتمام الحكومة الأمريكية ببورتوريكو.

ووجد فريق الباحثين، الذين أجروا مقابلات مع الآلاف من سكان الإقليم الأمريكي، أن معظم الضحايا ماتوا خلال الأشهر الثلاثة التي أعقبت الكارثة، وقضوا بسبب الظاهرة المناخية بشكل مباشر أو غير مباشر.

وقفز معدل الوفيات بنسبة 62 بالمائة مقارنة بالوضع الطبيعي، لا سيما وأن العديد من السكان، الذين حرموا من الكهرباء أو الماء أو الهاتف أو النقل، لم تعد لديهم إمكانية الولوج للرعاية.

==================================
* بنما:
– بحثت لجنتا الزراعة والثروة الحيوانية والصيد البحري، والبيئة والسياحة ببرلمان أمريكا اللاتينية والكاريبي (بارلاتينو)، خلال اجتماع مؤخرا بمقر الهيئة التشريعية الإقليمية بالعاصة بنما، عددا من القضايا المرتبطة بتأثير التغيرات المناخية على أنظمة الإنتاج، وباستخدام وتدبير مياه الري في المنطقة، على الخصوص.

وخلال هذا الاجتماع، الذي انعقد بحضور ممثلين عن منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (الفاو) وعن برنامج الأمم المتحدة للبيئة، تناول برلمانيو لجنة الزراعة والثروة الحيوانية والصيد البحري انعكاسات التغير المناخي على أنظمة وسلسلة الإنتاج، وكذا استخدام وإدارة المياه لأغراض الري بدعم تقني الفاو.

كما ناقشت اللجنة مواضيع تهم التلوث البحري، وتأثر النظم الغذائية بالتغيرات المناخية، والموارد المائية في المنطقة، وكذا التحديات المرتبطة باستخدام وإدارة مياه الري.

من جهتهم، بحث برلمانيو لجنة البيئة والسياحة عددا من المقترحات المرتبطة بوضع إطار قانوني ينظم الولوج المجاني إلى المعلومات البيئية.
==================================
* المكسيك:
كشف وزير الطاقة المكسيكي، بيدرو خواكين كولدويل، أن حجم الاستثمارات العمومية والخاصة في مجال أبحاث وتطوير الطاقة النظيفة بالبلاد تضاعف خمس مرات في ضرف خمس سنوات، وتجاوز بذلك أهداف مبادرة “مهمة الابتكار”، التي اعتمدتها الحكومة المكسيكية على هامش قمة المناخ “كوب 21″، بهدف زيادة الاستثمارات العمومية والخاصة في قطاع الطاقات النظيفة.

وأشار المسؤول الفيدرالي المكسيكي، خلال لقاء الأربعاء حول الابتكار العلمي والتكنولوجي في قطاع الطاقة، إلى استثمار 3 مليار بيسو مكسيكي، 72 بالمائة منها بتمويل من صندوق الطاقة المستدامة “كوناسيت سينر”.

وأعلن، بهذه المناسبة، عن إحداث مركزين جديدين للابتكار التكنولوجي قريبا، أحدهما مخصص للشبكة الذكية والثاني لامتصاص الكربون واستخدامه وتخزينه، مشيرا إلى أن تطوير الابتكار في مجال الطاقة من شأنه أن يساهم في رفع تحديات القطاع.

اقرأ أيضا