مبادراتالتكنولوجيات الخضراء: تتويج أربعة مشاريع أكاديمية بجوائز الوكالة المغربية للطاقات المتجددة

مبادرات

29 مارس

التكنولوجيات الخضراء: تتويج أربعة مشاريع أكاديمية بجوائز الوكالة المغربية للطاقات المتجددة

الرباط، 29 مارس 2017 (ومع) توجت أربعة مشاريع أكاديمية للطلبة المغاربة في مجال التكنولوجيات الخضراء والطاقات المتجددة، اليوم الأربعاء بالرباط، بجوائز الوكالة المغربية للطاقات المتجددة برسم الدورة الرابعة ل”جائزة التميز” التي تنظمها الوكالة.

وقد سلمت لجنة مكونة من مدرسين وباحثين وكذا ممثلين عن الوكالة المغربية للطاقات المتجددة الجائزة الأولى من صنف “صناعة” لإسماعيل دغوغي من المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بالقنيطرة لعمله حول موضوع “تحسين ربط المحطة الريحية للافاراج تطوان 2 بالشبكة الكهربائية، بوضعه نظاما يسمح بالحفاظ على اتصال توربينات الرياح حتى في حالة وقوع أعطاب في الشبكة الكهربائية”.

وفي صنف “التنمية المستدامة” فازت الطالبة ابتسام بنسعدوت من المدرسة المحمدية للمهندسين بالجائزة الأولى عن عملها المتعلق ب”تصميم بناية بطاقة إيجابية. تطبيق على برج القطب المالي للدار البيضاء”.

كما توج أيضا أشرف القاسمي، من كلية العلوم والتكنولوجيات بطنجة، بجائزة عن بحثه في صنف “البحث التطبيقي”.

وفي ما يتعلق بصنف “الابتكار”، توجت الطالبة ليلي صدقي من المدرسة المحمدية للمهندسين عن عملها حول موضوع “أنظمة الإضاءة الشمسية من خلال الليف البصري”.

وقد تسلم هؤلاء المتوجون، في نهاية الحفل شيكا بقيمة 30.000 درهم، بينما تسلم طلبة آخرون الجائزة الثانية والثالثة، إضافة إلى شهادات ومجموعة من الحواسيب.

وفي مداحلة له بهذه المناسبة، أكد رئيس الوكالة المغربية للطاقات المتجددة، مصطفى باكوري، أن هذه المبادرة تروم اساسا “ضمان انتقال جيد بين العالم الأكاديمي والوسط المقاولاتي”.

وأضاف أن الأمر يتعلق بطريقة يتم من خلالها تشجيع الفائزين بجائزة التميز وأيضا تعزيز قدرات الطلبة المغاربة في مجال التكنولوجيات الخضراء، من خلال حثهم على الخصوص على الإهتمام بمواضيع مرتبطة بالتكنولوجيات الخضراء.

وحسب رئيسة اللجنة، السيدة ثورية برادي، المديرة السابقة للمدرسة الوطنية العليا للكهرباء والميكانيك بالدار البيضاء، أن هذه الدورة تتميز بحضور أربعة أصناف على منصة التتويج وكذا تقديم مكافأة مادية، مسجلة أن الترشحات التي عرف عددها ارتفاعا قويا (75 مشاركا) هذه السنة تم تقديمها عبر الانترنيت.

وأبرزت أيضا الحضور الجغرافي القوي، وكذا تعزيز مقاربة النوع التي ميزت كثيرا هذه الدورة لجائزة التميز للوكالة المغربية للطاقات المتجددة.

وتنظم جائزة التميز، التي أطلقتها الوكالة المغربية للطاقات المتجددة سنة 2013، بشراكة مع وكالة التعاون الدولي الألمانية من أجل التنمية.

وتتوج هذه المبادرة أفضل الأعمال الأكاديمية، وكذا مشاريع الدراسات وبحوث الطلبة حول الطاقات المتجددة وتطبيقاتها.

ت/ خ ي

اقرأ أيضا