مقال مميزالرئيس الأمريكي يزور الثلاثاء ولاية تكساس التي اجتاجها إعصار هارفي

مقال مميز

28 أغسطس

الرئيس الأمريكي يزور الثلاثاء ولاية تكساس التي اجتاجها إعصار هارفي

واشنطن – أعلن البيت الأبيض، الأحد، أن الرئيس دونالد ترامب سيتوجه الثلاثاء إلى ولاية تكساس التي اجتاحها الإعصار العنيف “هارفي” مخلفا فيضانات غير مسبوقة.

وقالت المتحدثة باسم الرئاسة الأمريكية، سارة ساندرز، إن “الرئيس سيتوجه إلى تكساس الثلاثاء. نحن نننسق الأمور اللوجستية مع الولاية والمسؤولين المحليين”.

وأبرز ترامب في سلسلة من التغريدات عبر “تويتر” بشأن الكارثة التي تشكل أول تحد داخلي حقيقي للإدراة الأمريكية الجديدة، إن “التركيز يجب أن ينصب على الحياة والسلامة”.

وقد أعلن مطار جورج بوش الدولي في مدينة هيوستن بولاية تكساس، عن تعليق كافة رحلاته التجارية، الأحد، بعدما غمرت الفيضانات الطرقات المؤدية إليه نتيجة مرور الاعصار “هارفي”، الأعنف الذي يضرب الولاية منذ 1961.

وكان مطار هوبي الدولي، ثاني مطار في المدينة، قد علق بدوره كافة الرحلات بسبب السيول التي غمرت المدارج.

وذكرت مصلحة الأرصاد الجوية الأمريكية، الأحد، أن تأثيرات “هارفي” الذي تسبب في وقوع فيضانات قوية في شرق تكساس وهيوستن، كبرى مدن الولاية، هي “الأسوأ”.

وكانت مصلحة الأرصاد قد حذرت في وقت سابق من أن “خطر وقوع فيضانات كارثية غير مسبوقة قد تودي بحياة أشخاص لا يزال قائما حتى الأسبوع المقبل”.

وتجاوز منسوب الأمطار 60 سنتمترا في المنطقة في الساعات ال24 الماضية. ومن المرتقب أن يتهاطل ما بين 38 و 63 سنتمترا من الأمطار بحلول الخميس المقبل.

وخلف الإعضار وفق حصلة أولية أفادت بها السلطات الأمريكية، الأحد، مصرع ثلاثة أشخاص في هيوستن، وحذر حاكم ولاية تكساس، غريغ أبوت، من أن “الوضع خطير وسيتفاقم”، متوقعا أن يخلف الإعصار خسائر تقدر بملايير الدولارات.

كما صدرت تحذيرات من فيضانات مباغتة في المنطقة، في حين شددت مصلحة الأرصاد الجوية على أن “خطر وقوع فيضانات كارثية غير مسبوقة قد تودي بحياة أشخاص لا يزال قائما حتى الأسبوع المقبل”.

ويعد “هارفي” أقوى إعصار يضرب الولايات المتحدة منذ 2005 وولاية تكساس منذ 1961 قبل أن تخف حدته ويتحول إلى عاصفة استوائية.

اقرأ أيضا