مقال مميزالرئيس الفرنسي : انسحاب الولايات المتحدة من اتفاق باريس للمناخ سيضر بمصالحها

مقال مميز

02 يونيو

الرئيس الفرنسي : انسحاب الولايات المتحدة من اتفاق باريس للمناخ سيضر بمصالحها

باريس – قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إن قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الانسحاب من اتفاق باريس حول المناخ سيضر بالمصالح الأمريكية وبمواطني الولايات المتحدة.

وقال ماكرون، في كلمة نقلها التلفزيون الفرنسي، إن ترامب “ارتكب خطأ في حق مصالح بلاده وشعبه وخطأ في حق مستقبل كوكبنا”.

وأضاف ماكرون الذي تولى السلطة قبل أقل من شهر “أقول لكم الليلة وبشكل قاطع : لن نتفاوض من جديد على اتفاق أقل طموحا أبدا”.

ودعا الرئيس الفرنسي الدول التي لا تزال في الاتفاقية وعددها 194 دولة إلى تأكيد التزاماتها، مشيرا إلى أنه اتفق مع ألمانيا وإيطاليا على اتخاذ قرارات قوية في الأسابيع المقبلة.

وقال “أدارت الولايات المتحدة ظهرها للعالم الليلة لكن فرنسا لن تدير ظهرها للأمريكيين”.

وكان دونالد ترامب قد قال، في خطاب ألقاه من البيت الأبيض، “من أجل الوفاء بواجبي في حماية أمريكا ومواطنيها، فإن الولايات المتحدة ستنسحب من اتفاق باريس بشأن المناخ”، واصفا إياه بالنص “غير العادل” بالنسبة للبلاد.

يذكر أن اتفاق باريس بشأن تغير المناخ، قد دخل حيز التنفيذ في رابع نونبر الماضي بعد مصادقة 55 دولة على الأقل التي تعتبر مسؤولة عن أكثر من 55 في المائة من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري.

ويهدف الاتفاق، الموقع في دجنبر 2015، إلى مكافحة تغير المناخ من خلال الحد من انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري.

اقرأ أيضا