مقال مميزالسعودية في مواجهة ارتفاع التكلفة السنوية للتدهور البيئي في المملكة

مقال مميز

06 ديسمبر

السعودية في مواجهة ارتفاع التكلفة السنوية للتدهور البيئي في المملكة

 

الرياض – كشفت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة السعودية عن مواجهتها صعوبة ارتفاع التكلفة السنوية للتدهور البيئي في المملكة، مشيرة إلى أن دراسة حديثة أظهرت أن سوء الوضع البيئي الحالي للمملكة قد يكلف الميزانية السنوية للدولة حوالي 84.8 مليار ريال سنويا (الدولار يعادل 3.75 ريال سعودي).

وذكرت صحيفة (الوطن)، أمس، أن الهيئة استعرضت أمام لجنة المياه والزراعة والبيئة بمجلس الشورى الوضع الراهن للهيئة، وإنجازاتها، والمعوقات التي تواجهها ومقترحات لحلها، مؤكدة مواجهتها صعوبة ارتفاع التكلفة السنوية للتدهور البيئي بالمملكة.

وقالت الهيئة إن هذا المعطى خلصت إليه الدراسة التقديرية التي قام بها البنك الدولي عن التلوث، والتي قدرت حجم ملوثات الهواء والمياه ومياه الصرف غير المعالجة، والنفايات المنتجة من الصناعات والأنشطة التنموية والطبيعية، والتي تؤثر على البيئة في ظل غياب البيانات الوطنية الموثقة.

ووفقا للهيئة، فإن الدراسة رصدت التدهور البيئي الذي قد يكلف الميزانية السنوية للدولة ما يقارب 84.8 مليار ريال سنويا، منها 51.3 مليار ريال تكلفة تلوث الهواء ومياه الشرب.

وأكدت أن التدهور البيئي انعكس على التقييم العالمي للأداء البيئي للمملكة الذي يعده مركز القانون البيئي والسياسات البيئية التابع لجامعة (ييل) الأميركية، وعدة جهات أخرى، والذي يتم فيه تقييم مؤشرات فرعية مثل مياه الشرب، والصرف الصحي، وجودة الهواء، والآثار الصحية للتلوث البيئي، والموارد المائية، والزراعة، والغابات، والمخزون السمكي والمصايد، والتنوع الحيوي والموائل، والطاقة وال

اقرأ أيضا