مقال مميزالمغرب ونيجريا يتطلعان إلى تعزيز تعاونهما الطاقي بشكل أكبر

مقال مميز

16 مارس

المغرب ونيجريا يتطلعان إلى تعزيز تعاونهما الطاقي بشكل أكبر

الداخلة – أعرب المغرب ونيجريا عن إرادتهما لتعزيز التعاون الثنائي في المجال الطاقي، وذلك بمناسبة محادثات جمعت اليوم الجمعة بالداخلة، بين وزير الطاقة والمعادن والماء والتنمية المستدامة، السيد عزيز الرباح، ووزير الدولة النيجيري المكلف بالطاقة والأشغال العمومية والسكنى، السيد مصطفى بابا شيهوري.

وأكد السيد بابا شيهوري، الذي يقوم بزيارة للمملكة من أجل المشاركة في منتدى “كرانس مونتانا”، أن المغرب ونيجريا مدعوان لتقاسم تجربتهما وخبرتهما، ليس فقط في مجال الطاقة، وتوسيع تعاونهما ليشمل قطاعات أخرى.

وأضاف المسؤول النيجيري في تصريح صحفي عقب هذا اللقاء “أن لبلدينا الكثير من الأشياء لتقاسمها، وذلك لمصلحة شعبيهما”.

من جهته، أبرز السيد الرباح أن المغرب ونيجريا سيربحان عبر تطوير تعاونهما الثنائي بشكل أكبر، مشيرا إلى وجود “فرص مهمة ” بين البلدين.

وأضاف السيد الرباح أن المغرب ونيجريا أطلقا مشروعين إستراتيجيين من قبيل مشروع أنبوب الغاز الذي يربط بين البلدين، وتخصيب الأسمدة انطلاقا من الفوسفاط، مشيرا إلى أن البلدين يرغبان في المضي قدما في تعاونهما لاسيما على المستوى المؤسساتي وبين قطاعيهما الخاص عبر مشاريع ثنائية.

وأضاف الوزير أن البلدين اتفقا بهذه المناسبة على تكثيف العلاقات بين الوزارتين وتبادل الزيارات خاصة بين فرقهما التقنية.

اقرأ أيضا