مقال مميزالمغرب يشارك “القمة العالمية لطاقة المستقبل” ما بين 16 و19 يناير الجاري بأبوظبي

مقال مميز

18 يناير

المغرب يشارك “القمة العالمية لطاقة المستقبل” ما بين 16 و19 يناير الجاري بأبوظبي

الرباط-  يشارك المغرب في الدورة العاشرة ل”القمة العالمية لطاقة المستقبل”، وهي معرض دولي مخصص للطاقات المتجددة ينعقد ما بين 16 و 19 يناير الجاري بأبو ظبي بالإمارات العربية المتحدة.

وذكر بلاغ مشترك للمشاركين في هذا المعرض أن الفاعلين الرئيسيين في قطاع الطاقات المتجددة بالمغرب يشاركون في هذه القمة من خلال رواق وطني يمثل جميع مشاريع الطاقة الشمسية والريحية والمائية، وذلك في إطار الاستراتجية الرامية إلى رفع حصة الطاقات المتجددة في مزيج الطاقة بالمملكة إلى 52 بالمائة في أفق سنة 2030.

وقد تمت تهيئة هذا الرواق بهدف تسليط الضوء على برامج النجاعة الطاقية ودينامية التعاون الدولي الذي أطلقه المغرب، لا سيما نحو إفريقيا، إلى جانب خبرة المملكة في ما يتعلق بتمويل المشاريع.

وتشكل “القمة العالمية لطاقة المستقبل” مناسبة للوكالة المغربية للطاقة الشمسية (مازين) والمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب والوكالة المغربية للنجاعة الطاقية ومجموعة (ألسولن وطاقة المغرب)، لإبراز التقدم الذي حققه المغرب في مجال تنمية الطاقات المتجددة وفرص الاستثمار أمام حوالي 30 ألف زائر من المتوقع أن يزوروا المعرض.

وفي هذا السياق، من المقرر أن يتم إلقاء كلمة مشتركة، اليوم الأربعاء، من أجل تقديم نظرة شمولية، للمشاركين في القمة العالمية لطاقة المستقبل، عن ما حققه المغرب وطموحاته في قطاع الطاقات المتجددة.

وتعد القمة العالمية لطاقة المستقبل، وهي من بين أهم المعارض في العالم من خلال استقطابها لممثلي 32 دولة و600 شركة و1000 منتج وحلول مبتكرة، أكبر حدث مخصص لقطاع الطاقات المتجددة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا (مينا).

وسيتم، خلال مختلف جلسات وورشات هذه القمة، تقديم العديد من المواضيع من بينها التكنولوجيا والابتكار والنجاعة الطاقية وتمويل الطاقات المتجددة.

اقرأ أيضا