مقال مميزالنرويج وروسيا تتعهدان بالتعاون لمكافحة تلوث البلاستيك في بحر بارنتس

مقال مميز

25 فبراير

النرويج وروسيا تتعهدان بالتعاون لمكافحة تلوث البلاستيك في بحر بارنتس

أوسلو – تعهدت كل من النرويج وروسيا بالتعاون في مكافحة تلوث البلاستيك في بحر بارنتس، وفق ما أعلنته وزارة المناخ والبيئة في الدولة الاسكندنافية.

وقال وزير المناخ والبيئة النرويجي أولا إلفيستين، خلال اجتماع لجنة البيئة الروسية النرويجية، إنه سيتعين على البلدان تبادل خبرتهما ومعرفتهما حول مصدر هذا التلوث البلاستيكي والكميات المعنية وتدابير الرقابة الفعالة المحتملة.

وقال إلفستين نقلا عن بيان للوزارة إن “النرويج تعلق أهمية كبيرة على حماية البيئة في بحر بارنتس، وروسيا واحدة من شركائنا الرئيسيين في هذا العمل”، مضيفا “لقد تعاونا لفترة طويلة في إدارة عالمية ومشتركة للبحر والموارد السمكية في بحر بارنتس”.

وتابع البيان أن الحكومة النرويجية خصصت 5 ملايين كرونة لهذه المبادرة في كل من السنوات الثلاث المقبلة.

وفي اجتماع اللجنة الذي عقد أمس الثلاثاء في موسكو، اتفق الوزير مع نظيره الروسي، ديمتري كوبيلكين، على سبل تفعيل هذا التعاون.

وتتمثل الخطوة الأولى في جمع المعلومات التي يتوفر عليها كلا الطرفان عن تلوث النفايات البلاستيكية في بحر بارنتس، وذلك لمنع التلوث البلاستيكي في البحر وللمساعدة في تنظيفه، وفقا لنفس المصدر.

وشدد الوزير النرويجي على أهمية مساهمة البحوث بخصوص قطاعات مصايد الأسماك وإدارة النفايات في حل هذه المشكلة.

اقرأ أيضا