مقال مميزاليونان : جل الحرائق التي شبت في ضواحي العاصمة أثينا تحت السيطرة

مقال مميز

25 يوليو

اليونان : جل الحرائق التي شبت في ضواحي العاصمة أثينا تحت السيطرة

أثنيا – قال رئيس الوزراء اليونانى ألكسيس تسيبراس ،صباح اليوم الأربعاء ، إن جل الحرائق التي تعرفها ضواحي العاصمة أثنيا ،خاصة في منطقة أتيكا، “هي بالفعل تحت للسيطرة.”

ووفقا للبيانات الرسمية ، فقد قتل 74 شخصا على الأقل في الحرائق التي اندلعت منذ أول أمس الاثنين ، وفي نفس السياق ذكرت وسائل الإعلام اليونانية صباح اليوم الأربعاء أن خدمات الطوارئ عثرت على ثلاث جثث أخرى.

ومن المحتمل أن يكون عدد الوفيات أعلى بكثير مما تم التصريح به الى حد الآن، لأن الكثير من الأشخاص لازالوا في عداد المفقودين.

وأكدت المصادر الرسمية أن معظم الضحايا هم أشخاص حوصروا في منازلهم أو داخل سياراتهم بسبب الحرائق كما غرق آخرون في البحر بعد أن فروا من هول النيران، مشيرة الى أن أكثر من 700 شخص علقوا على الشواطئ والأجزاء الصخرية من الساحل ، تم إنقاذهم من قبل الصيادين وحرس السواحل اليونانيين.

وتعرف اليونان حاليا ليس فقط الحرائق التي اندلعت في منطقة أتيكا ، بالقرب من أثينا ، ولكن أيضا في أجزاء أخرى من البلاد ، ولا سيما في كورينث وكريت ، التي دمرت أيضا العديد من المباني وأجبرت السلطات على إخلاء العديد من سكان البلدات من أجل ضمان سلامتهم .

ووفقا للتقارير ، تضررت أكثر منطقة رافينا ،المدينة الساحلية الواقعة شرق أثينا ، حيث اكتشفت جهات طبية أمس الثلاثاء 26 جثة.

وأبرز رئيس الوزراء ألكسيس تسيبراس ،الذي اضطر الى قطع زيارته الرسمية للبوسنة والهرسك أمس الثلاثاء ، بأن بلاده تمر بوقت عصيب وصعب جدا بسبب الحرائق المشتعلة على ثلاث جبهات ، والتي يشارك في إخمادها أكثر من 600 من رجال الإطفاء .

ومن المتوقع أن ترسل العديد من الدول الأوروبية مزيدا من المعدات ومختصين في إطفاء الجرائق إلى أثينا من خلال آلية الحماية المدنية الأوروبية من أجل المساعدة في إطفاء الحرائق، وقد أعلن مفوض الاتحاد الأوروبى كريستوس ستيليانديس أن المساعدات تشمل فريقا من رجال الإطفاء والمساعدين الطبيين مكون من 46 فردا، بالإضافة إلى معدات وتجهيزات خاصة للإطفاء وطائرتين لمكافحة الحرائق

اقرأ أيضا