مقال مميزانسحاب الولايات المتحدة من اتفاقية باريس قد يرفع الحرارة 0,3 درجة

مقال مميز

02 يونيو

انسحاب الولايات المتحدة من اتفاقية باريس قد يرفع الحرارة 0,3 درجة

جنيف –  قدر مسؤول من منظمة الأرصاد العالمية التابعة للأمم المتحدة، اليوم الجمعة، أن انسحاب الولايات المتحدة من اتفاقية باريس للمناخ قد يزيد درجات الحرارة العالمية بواقع 0,3 درجة بحلول نهاية القرن في أسوأ سيناريو محتمل.

وقال ديون تربلانش مدير إدارة أبحاث الغلاف الجوي والبيئة بالمنظمة إن هذا مجرد تقدير لأنه لم يتم تشغيل أي نماذج مناخية لقياس التأثير المحتمل للقرار الذي أعلنه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمس الخميس.

وتهدف اتفاقية باريس التي أبرمت في نهاية 2015 وكان الرئيس الأمريكي الأسبق باراك أوباما من أبرز مهندسيها، إلى احتواء ارتفاع متوسط حرارة الأرض “دون” درجتين مئويتين بالمقارنة مع فترة ما قبل الحقبة الصناعية.

والولايات المتحدة هي ثاني مصدر لانبعاثات غازات الدفيئة في العالم، بعد الصين.

اقرأ أيضا