أخباربني ملال .. رفع اللواء الأخضر بمؤسسة تعليمية بعد حصولها على الشارة الخضراء ضمن برنامج المدارس…

أخبار

30 ديسمبر

بني ملال .. رفع اللواء الأخضر بمؤسسة تعليمية بعد حصولها على الشارة الخضراء ضمن برنامج المدارس الإيكولوجية

بني ملال –  تم، اليوم الجمعة بمبنى مدرسة ” القادري” ببني ملال، رفع اللواء الأخضر الذي تمنحه مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة للمؤسسات التعليمية الإيكولوجية، التي تنخرط في تفعيل مبادئ المحافظة على البيئة وتحسيس التلاميذ والأطر التربوية بمختلف قضايا البيئة والتنمية المستدامة.

وجاء هذا التتويج ، الذي يندرج في إطار تطبيق برنامج المدارس الايكولوجية الذي ينجز بفضل الشراكة بين وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني ومؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، بعد انخراط المؤسسة في برنامج المدارس الايكولوجية عبر اعتماد مشروع بيئي يرتكز ، بالأساس، على التقليص من استهلاك الماء والطاقة والتدبير الجيد للنفايات، وكذا إشراك المتعلمات والمتعلمين من أجل تبني السلوكيات وأنماط الحياة التي تحترم البيئة.

وقال عبد الرحيم فايز المكلف بتتبع برامج التربية البيئية المشتركة بين وزارة التربية والوطنية ومؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، إن تتويج هذه المؤسسة التعليمية بالشارة الخضراء جاء بعد الانخراط الفعلي للمدرسة في البرامج البيئية وتعبئة المتعلمات والمتعلمين وإشراكهم القوي وتفانيهم في غرس القيم النبيلة في صفوف الناشئة ونشر الوعي البيئي لديهم، وإكسابهم مفاهيم بيئية سليمة، واكتساب مهارات مواطنة للحفاظ على البيئة.

وأضاف أن التتويج جاء أيضا بفضل انخراط التلاميذ ونساء ورجال التعليم بالمؤسسة في فهم المشاكل البيئية وتغيير سلوكاتهم تجاه القضايا البيئية من خلال اشتغالهم على ترشيد استعمال الطاقة والماء وإعادة تدوير النفايات، والاهتمام بالتغذية السليمة والاعتناء بالتنوع البيولوجي ونشر قيم التضامن، وكذلك الاهتمام بحماية الموارد الطبيعية لتأثيرها الايجابي على المتعلمين والأطر التربوية.

من جانبه، أكد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة بني ملال – خنيفرة عبد المومن طالب أن تتويج المؤسسة بهذا اللواء الهام يأتي انطلاقا من انخراطها واعتمادها برامج تكرس التربية البيئية في صفوف الناشئة، مضيفا أن هذا التتويج يعد مفخرة للمنظومة التربوية بالجهة، وحافزا لباقي المؤسسات التعليمية للعمل على برامج تحترم البيئة والرفع من مستوى وعي المتعلمين بقضايا البيئة.

وأبرز المسؤول المجهودات المبذولة من طرف الأكاديمية في تعزيز البرامج البيئية بالمؤسسات التعليمية، تفعيلا لاستراتيجية وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني للنهوض بمنظومة التربية والتكوين، وكذا في تهيئة فضاءات خضراء بالمدارس تساعد المتعلمين على التحصيل الدراسي، مضيفا أن تتويج المؤسسة باللواء الأخضر جاء ثمرة لمجهودات وزارة التربية الوطنية ومؤسسة محمد السادس لحماية البيئة والتلاميذ والأطر العاملة بالمؤسسة التي تولي أهمية للمجال البيئي، إيمانا منها بأن تربية الأجيال لا يمكن أن تتحقق إلا في وسط بيئي وتربوي سليم.

عرف حفل التتويج ، الذي حضره ، بالأساس، المدير الاقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني امحمد الخلفي والأطر التربوية وتلاميذ المؤسسة وممثلون عن جمعيات آباء وأولياء التلاميذ، تقديم شريط وعروض من طرف تلاميذ المدرسة يؤرخ لأهم المحطات ومختلف المراحل السبع الضرورية للحصول على الشارة الخضراء، وعرضين مسرحيين للتحسيس بأهمية المحافظة على البيئة .

اقرأ أيضا