مقال مميزبولونيا تعترض رسميا على الهيئة القضائية للمحكمة الأوروبية المخول لها النظر في خلاف بيئي بين وارسو…

مقال مميز

30 سبتمبر

بولونيا تعترض رسميا على الهيئة القضائية للمحكمة الأوروبية المخول لها النظر في خلاف بيئي بين وارسو وبروكسيل

وارسو – أعلنت بولونيا رسميا ،اليوم السبت ، عن اعترضاها على الهيئة القضائية للمحكمة الأوروبية المخول لها النظر في خلاف بيئي بين وارسو وبروكسيل.

وذكرت وكالة الانباء البولونية أن وارسو طلبت رسميا استبعاد قاضي محكمة العدل الأوروبية الايطالي أنتونيو تيزانو من النظر في القضية ،التي رفعها الاتحاد الأوروبي ضد بولونيا ،بسبب قطع الأشجار في غابة بيلوفيجيا ،المصنفة ضمن قائمة اليونيسكو للتراث الطبيعي العالمي وترعاها برامج قارية .

ولم تقدم بولونيا تبريرا لاعترضاها على القاضي الايطالي ،إلا أن مصادر إعلامية بولونية اعتبرت أن وارسو ترى أن القاضي الايطالي “متحيز” للطرف الآخر في القضية ،في إشارة الى المفوضية الأوروبية ،التي هددت بإصدار عقوبات صارمة في حق بولونيا بسبب “إتلاف” الأشجار بالغابة التي يقوم الخلاف حولها.

وحسب وكالة الأنباء البولونية ،فإن القاضي الايطالي  تقدم الى الجهاز التنفيذي للاتحاد الاوروبي بطلب فرض غرامات ضد بولونيا “لكسر الحظر المبدئي” على تسجيل الغابات البدائية في شمال شرق بولونيا “.

وتعتبر وزارة البيئة البولونية أن قطع الأشجار فى غابة بيلوفيجيا كان ضروريا لمحاربة وباء (الخنافس الراتينجية) الذيد يحد من النمو العادي للأشجار ويتسبب في اختلال بيولوجي داخل الفضاء الغابوي ،الذي يعد من أعرق وأكبر المواقع الطبيعية في وسط أوروبا .

وأكدت الوزارة البولونية أن “عملية  قطع الأشجار كانت تروم إعادة الغابة إلى حالتها السابقة وتحقيق التوازن البيولوجي والايكولوجي الضروري “،فيما ترى المفوضية الاوروبية على العكس من ذلك أن قطع الأشجار “يتجاوز كل الحدود المسموح بها ويؤثر على الحياة الطبيعية”  داخل الفضاء الغابوي المعني.

اقرأ أيضا