مقال مميز“جنة الطيور”بتركيا..أكبر مستعمرة لطيور الفلامينغو في حوض البحر الأبيض المتوسط

مقال مميز

11 سبتمبر

“جنة الطيور”بتركيا..أكبر مستعمرة لطيور الفلامينغو في حوض البحر الأبيض المتوسط

تركيا – تعد بحيرة الملح الواقعة عند تقاطع ولايات أقسراي وقونيا وأنقرة، والملقبة بـ”جنة الطيور”، أكبر مستعمرة لطيور الفلامينغو في حوض البحر الأبيض المتوسط.

وتضم البحيرة، فضلا عن أنواع عديدة من الطيور، أصناف كثيرة من الأعشاب البرية الخاصة بالمنطقة.

وتكمن أهمية البحيرة، حسب مسؤول في وزراة الثقافة والسياحة التركية، بالنسبة لطيور الفلامينغو على وجه الخصوص، في كونها من كبرى مناطق التفريخ الخاصة بها، مبرزا أنها تحتضن أكبر مستعمرة لطيور الفلامينغو، حيث تهاجر إليها عشرات الآلاف الطيور، وتفرخ بها الآلاف سنويا.

وأضاف، في تصريح لوكالة أنباء “الأناضول” أن آلاف الإناث منها ترقد على البيض في منطقة إسكيل التابعة لولاية أقسراي على وجه الخصوص، مشيرا إلى أن البحيرة صنفت كمنطقة محمية طبيعية خاصة، إذ تتضمن، أيضا، مستعمرة لطيور البوم، فضلا عن كونها نقطة التقاء الكثير من أنواع الطيور الأخرى المهاجرة.

وسجل أن بحيرة الملح ومحيطها يحتويان على أنواع كثيرة من الأعشاب والنباتات الخاصة بالمنطقة، إلى جانب الكثير من الحيوانات البرية، وهو ما يفسر الإقبال السياحي الكبير عليها.

وأكد المسؤول التركي أن البحيرة تعتبر من أهم مصادر إنتاج الملح حول العالم، إذ يتم تصديره إلى دول كثيرة، بفضل إنتاجه بشكل طبيعي وتمتعه بمستويات جودة عالية.

وشدد على ضرورة حماية بحيرة الملح، منبها إلى أن التغيرات المناخية حول العالم تؤثر في البحيرة أيضا، ولذلك من الضروري أن تدرج في اللائحة الدائمة للتراث العالمي، بهدف زيادة شهرتها حول العالم، والعمل على حمايتها.

اقرأ أيضا