مقال مميزدعوى قضائية ضد الرئيس دونالد ترامب لإهماله حماية موائل للحيتان الحدباء في المحيط الهادئ

مقال مميز

20 مارس

دعوى قضائية ضد الرئيس دونالد ترامب لإهماله حماية موائل للحيتان الحدباء في المحيط الهادئ

واشنطن – رفع أفراد من قبائل الهنود الامريكيين وجماعات الحفاظ على البيئة دعوى قضائية ضد الرئيس دونالد ترامب لإهماله حماية موائل للحيتان الحدباء في المحيط الهادئ.

الدعوى، التي رفعت أمام محكمة اتحادية في سان فرانسيسكو، اتهمت دائرة الثروة السمكية في إدارة ترامب بعدم تحديد مؤل لحماية الحيتان الحدباء بعد تسجيلها سنة 2016 في عداد الأنواع المهددة بالانقراض.

وافاد المدعون بأن إدارة الرئيس ترامب تعرض الحيوانات للخطر عن طريق رفع وتيرة عمليات التنقيب عن النفط والغاز في المجال البحري، وتكثيف حركة السفن وزيادة المخاطر المرتبطة بالتسربات النفطية.

في مايلي نشرة الأخبار البيئية لأمريكا الشمالية ليوم الثلاثاء 2018:
++كندا:

قدمت حكومة كيبيك 2,1 مليون دولار كدعم مالي لاختبار التكنولوجيات الخضراء المبتكرة لإزالة تلوث التربة والمياه الجوفية.

وأطلقت لهذه الغاية برنامجا يمتد حتى سنة 2020، وسيساهم بشكل خاص في اجراء اختبارات لإزالة التلوث من التربة والمياه الجوفية باستخدام التكنولوجيات الخضراء المبتكرة، وتعميم استخدامها على نطاق واسع.

وسيمكن هذا البرنامج أيضا من التقليل من التأثيرات البيئية والغازات الدفيئة المرتبطة بتطهير التربة والمياه الجوفية أو طمر النفايات مع التركيز على قضايا مثل التربة الملوثة بالمعادن.

///////////////////////////////////////////

++المكسيك:

كشف تقرير للبنك الدولي أن 17 مليون شخص من المتوقع أن يتنقلوا في أفق سنة 2050 داخل أمريكا اللاتينية، وخاصة في المكسيك حيث من المرجح أن تزداد الهجرة من المناطق الهشة جراء تغير المناخ إلى المناطق الحضرية.

ومع ذلك، يفيد التقرير، أنه يمكن الحيلولة دون تسبب هذه التنقلات السكانية المرتبطة بتغير المناخ في أزمة انسانية أو تهديد تطور بعض الدول مثل المكسيك حيث الهجرة المرتبطة بتغير المناخ لها تأثير محدود.

وذكر التقرير وهو الاول من نوعه حول قضية تنقلات السكان المرتبطة بالتغير المناخي، أن بلدان أمريكا الوسطى لديها قدرة أكبر على التكيف، مؤكدا أنه يمكن ان تتقلص هذه التنقلات بنسبة قد تصل الى 80 بالمائة اذا ماتم اعتماد سياسات تروم تقليص انبعاثات الغازات الدفيئة وادماج تنقلات السكان ضمن مخططات للتنمية.

اقرأ أيضا