مقال مميزغرس 1800 شجرة أكاسيا جنوب تونس

مقال مميز

15 فبراير

غرس 1800 شجرة أكاسيا جنوب تونس

تونس – تتولى بلدية رجيم معتوق (جنوب تونس) وجمعية “الحلم في تونس” غرس 1800 شجرة أكاسيا برجيم معتوق المنطقة الصحراوية الحدودية، التي تعد من بين أكثر المناطق التونسية تأثرا بالتصحر.

ونقلت الصحف التونسية عن جمعية “الحلم في تونس” انه سيتم غرس هذه الاشجار على مساحة 3 هكتارات ستمكن من حماية المدرسة الاعدادية وقسم التوليد بالمدينة، التي تضم 4900 نسمة، والتي يعد انتاج التمور نشاطها الاساسي. وستشمل هذه المغروسات، أيضا محيط مستوصفين.

واعتبرت الجمعية أن تنفيذ هذه العملية يعد ثمرة عمل دام لعدة أشهر بالتنسيق مع الإدارة العامة للغابات وتمويل إحدى الشركات المتخصصة في النسيج ببنزرت مما سيسمح بتمويل ري المغروسات على مدى 24 شهرا.

وتعد منطقة رجيم معتوق، التي احدثت منذ سنة 1988، مثالا للتنمية في المناطق الجافة ويعيش سكانها على نشاط انتاج التمور لكن ظروف العيش بالمنطقة تبقى قاسية لأن الرمال تكتسح باستمرار الطرق والمنازل. وتتسم مياه الشرب بدرجة ملوحة عالية فيما تقطع الزوابع الرملية الطريق الوحيدة، التي تربط رجيم معتوق بقبلي.

وفي سياق التصدي لهذه الاشكالات سعت جمعية الحلم في تونس الى توقيع اتفاق شراكة مع الادارة العامة للغابات بوزارة الفلاحة التونسية بهدف غرس 452 هكتارا من الاراضي الجافة وشبه الجافة في ولايات صفاقس وقابس وقفصة وتطاوين ومدنين وقبلي وتوزر.

اقرأ أيضا