أخبارفنلندا .. تطوير منشأة تعمل على تحويل مياه البحر الأطلسي إلى مياه شرب باستخدام الطاقة الشمسية

أخبار

28 مايو

فنلندا .. تطوير منشأة تعمل على تحويل مياه البحر الأطلسي إلى مياه شرب باستخدام الطاقة الشمسية

هلسنكي – طورت شركة الطاقة الشمسية الفنلندية منشأة تعمل على تحويل مياه البحر الأطلسي إلى مياه شرب باستخدام الطاقة الشمسية.

ويمكن أن تصبح هذه التكنولوجيا أداة مهمة للمساعدة في تخفيف تأثير المناخ الجاف. وبهذه الطريقة، يمكن تزويد المناطق الجافة النائية التي لا تتوفر فيها بنية تحتية للكهرباء بمياه الشرب.

وهذا المشروع عبارة عن تعاون بين جامعة توركو في فنلندا وجامعة ناميبيا، البلد الأكثر جفافا في إفريقيا جنوب الصحراء الكبرى. ووفقا للخبراء، تعد ناميبيا واحدة من أكثر البلدان تأثرا بآثار تغير المناخ. وبالإضافة إلى ذلك، فإن قلة الأمطار تؤدي إلى نقص حاد في الغذاء.

لذلك تبحث ناميبيا عن حلول للمساعدة في امتصاص آثار هذا الجفاف. وتحلية مياه البحر يمكن أن تكون حلا، ولكن هذه الطريقة مكلفة للغاية.

ومع ذلك، طورت “سولار ووتر سولوشنز” نظام تحلية المياه الذي يوفر مياه نظيفة ورخيصة فقط من خلال الطاقة الشمسية. ويتكون التثبيت من حاوية صغيرة محاطة بألواح شمسية. والألواح الشمسية توفر الكهرباء اللازمة لعملية تحلية مياه البحر.

وفي حرم جامعة ناميبيا، سيتم استخدام المنشأة لري حديقة من الأشجار المزروعة لإزالة ثاني أكسيد الكربون من الغلاف الجوي. ويوفر النظام المعياري إمكانية تحلية 3500 لتر من المياه في الساعة. هذه العملية لا تنطوي على أي تكاليف الطاقة. ولا يتطلب التثبيت بطاريات أيضا.

ووفقا للمطورين، يمكن للمنشأة المساعدة في تزويد المجتمعات بمياه الشرب وزراعة المحاصيل.

ويعد هذا النظام من أوائل محطات تحلية المياه في العالم التي يتم تجديدها بنسبة 100 في المئة. بالإضافة إلى ذلك، تقوم المنشأة أيضا بتصفية المياه عبر غشاء يزيل البكتيريا والفيروسات وغيرها من الملوثات.

 

اقرأ أيضا