أخبار“كوب 22” .. نقطة انطلاق لترجمة القرارات التي اتخذت بباريس على أرض الواقع

أخبار

18 مارس

“كوب 22” .. نقطة انطلاق لترجمة القرارات التي اتخذت بباريس على أرض الواقع

 الداخلة – أكد جيل بارنيو، العضو بالبرلمان الأوروبي، يوم  الجمعة بالداخلة، أن مؤتمر الأمم المتحدة حول المناخ “كوب 22” يشكل نقطة انطلاق لتحويل القرارات التي اتخذت بباريس في هذه الشأن إلى أفعال، و الشروع في تطبيق هذا التحول في الرؤية الاقتصادية المعول عليها كثيرا.

وأوضح بارنيو، في مداخلة له خلال لقاء عقد حول نتائج وتأثيرات قمة المناخ “كوب 22″، أنه خلال مؤتمر الأمم المتحدة حول المناخ الذي احتضنته مدينة مراكش، والذي حقق نجاحا باهرا على المستويين البيئي والديبلوماسي، تم تحقيق عدة انجازات على المستوى السياسي، وتحديدا فيما يتعلق بتأكيد التزام الدول المتقدمة بتعبئة ما لا يقل عن 100 مليار دولار سنويا في أفق سنة 2020، من أجل دعم الدول النامية في مشاريعها الهادفة إلى التكيف مع المتغيرات المناخية.

وسجل النائب بالبرلمان الأوروبي أن من بين المكتسبات الهامة التي تمخضت عن قمة مراكش، هناك القرار القاضي بالتعجيل باعتماد مقتضيات اتفاق باريس ابتداء من العام 2018 بدل 2020، والتعهد بصرف ما يناهز 23 مليار دولار لفائدة صندوق التطور التكنولوجي في مجال المناخ، ناهيك عن إعطاء الانطلاقة الرسمية للمبادرة من أجل تكييف الفلاحة الافريقية مع التغير المناخي.

وبعد أن أبرز العمل الذي يقوم به البرلمان الأوروبي في ما يخص تنفيذ اتفاق باريس، أوضح بارنيو أن القارة الافريقية تزخر بالعديد من الموارد التي يتيعن تثمينها ومن الثروات في مجال الطاقة المتجددة التي يجب استغلالها.

اقرأ أيضا