أخبارمعدل الوفيات سيزيد في وسط وشرق أوروبا بسبب التغيرات المناخية غير المواتية (تقرير بولوني )

أخبار

14 يونيو

معدل الوفيات سيزيد في وسط وشرق أوروبا بسبب التغيرات المناخية غير المواتية (تقرير بولوني )

وارسو – اعتبر تقرير بولوني ،اليوم الخميس، أن معدل الوفيات في شرق ووسط أوروبا،بما في ذلك بولونيا ، سيزيد بسبب التغيرات المناخية غير المواتية.

وأوضح التقرير ،الذي انجزته مؤسسة “هيل بولسكا” ، أن مناطق كثيرة من وسط أوروبا ستعرف زيادة في عدد الوفيات الناجمة عن موجات الحرارة و نتيجة لظواهر الطقس “المتطرفة” والتغيرات المناخية القياسية ،مشيرا الى أن الأمر سوف يعيشه البولونيون وساكنة دول وسط وشرق أوروبا في السنوات القادمة تدريجيا.

ورأى التقرير ،الذي يركز بالخصوص على “تأثير تغير المناخ على الصحة” ، أن التغيرات المناخية “مسؤولة بشكل مباشر حاليا عن أكثر من 140 ألف حالة وفاة في السنة عالميا ، في المقام الأول في أفريقيا وجنوب شرق آسيا، وبحلول عام 2030 ، من المتوقع أن يرتفع هذا الرقم إلى 250 ألف حالة وفاة في السنة ،وفي المقابل سترتفع بشكل بارز أعداد الوفيات في دول وسط وشرق أوروبا في أفق العقدين القادمين على الخصوص .

وحسب التقرير ،فإن تغير المناخ “يتسبب أيضا في انتشار الأمراض المعدية التي تنقلها حشرات وغيرها ، مثل الذباب والبعوض والقراد والقمل والقوارض ،كما يساهم في تراجع الحصانة عند الناس خاصة الذين يعانون من أمراض مزمنة أو من سوء التغذية والأطفال والشيوخ والعجزة.

وأبرز التقرير أن تغير المناخ أضحى “واقعا وحقيقة ، وأن تأثيراته السلبية على الصحة والاقتصاد لا يمكن دحضها ،كما أن موجات الحرارة المتكررة ستؤدي الى حدوث المزيد من الظواهر الجوية العنيفة”.

اقرأ أيضا