أخبارإطلاق 65 صقرا في كازاخستان وذلك في إطار برنامج “الشيخ زايد لإطلاق الصقور”

أخبار

14 مايو

إطلاق 65 صقرا في كازاخستان وذلك في إطار برنامج “الشيخ زايد لإطلاق الصقور”

دبي – تم مؤخرا إطلاق 65 صقرا في كازاخستان، وذلك في إطار برنامج “الشيخ زايد لإطلاق الصقور” الذي تم إحداثة سنة 1995 وتشرف عليه هيئة البيئة – أبوظبي بالاشتراك مع الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى ومستشفى أبوظبي للصقور.

وتضم هذه الصقور، التي تم اطلاقها في إقليم كاراقاندا تحت إشراف لجنة الغابات والحياة البرية التابعة لوزارة الزراعة بجمهورية كازاخستان خلال الفترة من 1 إلى 3 مايو الحالي، 57 صقر شاهين و 8 صقور حر.

ووصل عدد الصقور التي أطلقها البرنامج حتى مايو الحالي إلى 1920 صقرا معظمها من نوعي الحر والشاهين وذلك في اطار جهود المحافظة على الحياة البرية للصقور وزيادة أعدادها في البرية.

وقال المشرفون على البرنامج إن جميع الصقور خضعت لمجموعة متكاملة من الفحوص الطبية والتدريبات المكثفة وتم زرع شريحة إلكترونية ووضع حلقات تعريفية لجميع الصقور بالإضافة إلى تزويد عينة منها بأجهزة تتبع متصلة بالأقمار الصناعية تعمل بطارياتها بالطاقة الشمسية لرصد معدلات البقاء والانتشار ومسارات الهجرة التقليدية وجمع البيانات العلمية التي يتم استخدامها لتطوير طرق الإعداد والتأهيل والتدريب والإطلاق واختيار المواقع الملائمة للصقور عاماً بعد آخر.

وتشجع هيئة البيئة – أبوظبي جميع الصقارين والمهتمين بالحياة البرية للمشاركة في هذا البرنامج من خلال التبرع بالصقور البرية من نوعي الحر والشاهين وتسليمها إلى مستشفى أبوظبي للصقور بعد انتهاء موسم الصيد أو في أي وقت من السنة وذلك ليتم فحصها وتأهيلها وإطلاق المناسب منها وفق النظم والبرتوكولات العلمية المتبعة لتعزيز الحياة البرية ودعم جهود المحافظة على الصقور في مواطنها الطبيعية.

اقرأ أيضا