أخبارالسلطات الشيلية تعلن حالة الاستنفار البيئي في منطقة العاصمة سانتياغو بسبب تدهور جودة الهواء

أخبار

07 يونيو

السلطات الشيلية تعلن حالة الاستنفار البيئي في منطقة العاصمة سانتياغو بسبب تدهور جودة الهواء

* الشيلي:

– أعلنت السلطات الشيلية، اليوم الأربعاء، حالة الاستنفار البيئي في منطقة العاصمة سانتياغو وضواحيها بسبب تدهور جودة الهواء.

وقررت السلطات المختصة تقييد حركة العربات التي لا تحمل “الختم الأخضر” وكذا تلك التي تنتهي لوحاتها الترقيمية بالأعداد 3 و4 و5 و6، ومنع إشعال مواقد التدفئة التي تعتمد على الخشب في العاصمة سانتياغو.

كما أوصت السلطات بتجنب ممارسة الانشطة الرياضية في الهواء الطلق.

وتم اعتماد هذه القيود عقب تسجيل مؤشرات على تدهور جودة الهواء أول أمس الاثنين في سانتياغو.

============================

في ما يلي نشرة الأخبار البيئية لأمريكا الجنوبية :

* الأرجنتين:

– من المنتظر أن توقع الحكومة الأرجنتينية وحكومات المحافظات والنقابات وشركات التعدين العاملة بالبلاد، الثلاثاء المقبل، “الاتفاق الفيدرالي في مجال التعدين”، والذي كان محط مفاوضات بين الأطراف المعنية خلال الشهور الأخيرة، ويروم تطوير القطاع وتحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة، حسب ما ذكرت وكالة “تيلام” للأنباء.

وتعمل الحكومة والمحافظات والنقابات وشركات التعدين، منذ شهور، على التفاهم بشأن العديد من النقاط الواردة في مسودة الاتفاق، الذي يقتضي إيجاد صيغ للمزاوجة بين متطلبات الاستثمار والحفاظ على البيئة والسياسات الضريبية التي تخص القطاع وآليات المراقبة من قبل الحكومة والمحافظات، على الخصوص.

ويلقى مشروع الاتفاق معارضة من قبل النشطاء والمنظمات البيئية المحلية، وبينها “اتحاد الجمعيات المواطنة”، الذي يضم هيئات وفاعلين مدافعين عن البيئية من مختلف مناطق الأرجنتين.

============================

– تتوفر الأرجنتين حاليا على نحو 43 الف من عناصر المطافئ والوقاية المدنية المتطوعين، بينهم 7000 امرأة، يساهمون في عمليات للإطفاء والإنقاذ وخاصة ما يتعلق بحوادث السير، حسب وسائل الإعلام المحلية.

ويتوزع هؤلاء على 900 فريق من رجال ونساء المطافئ والوقاية المدنية المتطوعين، ويتدخلون، على الخصوص، في عمليات إطفاء الحرائق (3ر35 في المائة) والإنقاذ (3ر13 في المائة) وحوادث السير (7ر11 في المائة) وخدمات إنسانية واجتماعية اخرى، مثل التكوين والمساعدة والتمكين، (3ر37 في المائة).

وتأسس اول فريق لعناصر المطافئ والوقاية المدنية المتطوعين في الأرجنتين في الثاني من يونيو من سنة 1884، وتم لاحقا اعتماد هذا اليوم من كل سنة يوما وطنيا للإطفائيين المتطوعين.

=============================

* البرازيل:

– حذر تقرير لوزارة العلوم والتكنولوجيا والابتكار والبيئة البرازيلية من أن المدن الساحلية بالبلاد أكثر عرضة للتغيرات المناخية، لاسيما ارتفاع مستوى مياه البحار والامطار الغزيرة والتعرية.

واشار التقرير الذي أعده ”الفريق البرازيلي بشان التغيرات المناخية”، التابع للوزارة والذي أنشأ سنة 2009، حول “تأثر وهشاشة وتكيف المدن الساحلية البرازيلية مع التغيرات المناخية”، إلى أن منسوب مياه البحر يمكن أن يرتفع بواقع 40 سنتيمترا بحلول سنة 2050، ما قد يتسبب في أضرار تناهز نحو 2ر1 مليار دولار في 22 من المدن الساحلية الأكثر اكتظاظا بالسكان في أمريكا اللاتينية.

وحذر التقرير من أن تأثير ارتفاع درجات الحرارة ومستويات مياه البحر سيكون أكبر على البرازيل، لأن البلد الجنوب امريكي يتوفر على عدد كبير من المدن الساحلية.

اقرأ أيضا