أخبارالعديد من شركات النفط تقدم دعمها لفرض ضريبة كربونية في الولايات المتحدة، تساهم في تقليص انبعاثات…

أخبار

masques N95
23 يونيو

العديد من شركات النفط تقدم دعمها لفرض ضريبة كربونية في الولايات المتحدة، تساهم في تقليص انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.

واشنطن – قدمت العديد من شركات النفط، بما في ذلك “إكسون موبيل”، دعمها لفرض ضريبة كربونية في الولايات المتحدة، تساهم في تقليص انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، على الرغم من قرار الرئيس دونالد ترامب سحب بلاده من اتفاق باريس.

وهكذا اقتنت “طوطال” و”رويال داتش” و”شال” صفحات إعلانية بكبريات وسائل الإعلام الأمريكية للدفاع عن هذا الاقتراح الذي قدمته في فبراير الماضي مجموعة من الجمهوريين، تضم على الخصوص كاتبي الدولة سابقا جيمس بيكر وجورج شولتز، ووزير الخزانة سابقا هنري بولسون.

وستحدد قيمة هذه الضريبة، التي يطلق عليها اسم “ضريبة أرباح الكربون”، في 40 دولارا للطن الواحد من ثاني أوكسيد الكربون ويتوقع أن ترتفع تدريجيا. كما سيتم رفع سعر غالون البنزين (3.78 لتر) في محطات البنزين بقيمة 36 سنتا، هو ما يمثل في البداية 200 مليار دولار، سيتم توزيعها على الأسر، بمعدل 2000 دولار لكل أسرة تتكون من أربعة أشخاص.

—————————–

كندا:

تبنت حكومة كيبيك مرسوما يتعلق بالتوجيهات والأهداف العامة التي يجب اتباعها من قبل هيئة “الانتقال الطاقي بكيبيك”، والأهداف التي سيتم تحقيقها في مجال الطاقة المحددة في مخططها المديري 2018 -2023.

ومن المتوقع أن تقوم هيئة “الانتقال الطاقي بكيبيك”، كل خمس سنوات، بإعداد مخطط مديري في الانتقال والابتكار والنجاعة الطاقية يبرز البرامج والتدابير التي سيتم تنفيذها من قبل الهيئة والمنظمات وموزعي للطاقة من أجل تحقيق الأهداف الحكومية في مجال الطاقة.

وسيتابع المخطط الأول لهيئة “الانتقال الطاقي بكيبيك”، للفترة 2018-2023، توجيهات السياسة الطاقية عام 2030.

وسيمكن من وضع أولوية النجاعة الطاقية كمصدر للطاقة، وكذا تعزيز استهلاك الطاقات النظيفة من قبل كافة العملاء وبلوغ أهداف السياسة الطاقية 2030، وتلك المتعلقة بمخطط العمل 2017-2020 للسياسة الطاقية 2030.

اقرأ أيضا