أخبارالمعهد البرازيلي للبيئة والموارد الطبيعية يصادر نحو 1.225 هكتارا لمكافحة إزالة الغابات بشكل غير…

أخبار

18 أغسطس

المعهد البرازيلي للبيئة والموارد الطبيعية يصادر نحو 1.225 هكتارا لمكافحة إزالة الغابات بشكل غير قانوني

برازيليا – في إطار جهوده الرامية إلى مكافحة إزالة الغابات بشكل غير قانوني بالغابة الأطلسية في جنوب البرازيل، صادر المعهد البرازيلي للبيئة والموارد الطبيعية نحو 1.225 هكتارا من الغابات وفرض 16 غرامات ناهزت في المجموع 4ر9 مليون ريال (1 دولار = 2.89 ريال).

وتأتي هذه التدابير بعد أن رصدت صور الأقمار الاصطناعية وجود نحو 20 من أكبر مناطق إزالة الغابات في شمال ريو غراندي دو سول، تصل مساحتها في المجموع 3ر1 مليون هكتار.

ووفقا لمقتضيات قانون الغابات (القانون 12651، 2012)، فإنه لا يسمح بإزالة الغطاء النباتي الأصلي إلا بعد التسجيل في سجل البيئة القروي والحصول على إذن خاص من السلطات المختصة.

==================================

في ما يلي نشرة الأخبار البيئية لأمريكا الجنوبية لليوم الجمعة 18 غشت 2017:

* الأرجنتين:

– أيدت المحكمة الجنائية بمحافظة سان خوان، غرب الأرجنتين، الثلاثاء الماضي، متابعة ثمانية عمال ومسؤولين سابقين بمنجم “فيلاديرو” للذهب بسبب مسؤوليتهم عن حادث تسرب، في شتنبر من سنة 2015، لمادة السيانيد من المنجم، الذي يقع على ارتفاع أزيد من 4 آلاف متر في جبال الأنديز على الحدود مع الشيلي.

وكان القضاء الجنائي بمدينة خاشال قد قرر متابعة ثمانية عمال ومسؤولين سابقين بمنجم “فيلاديرو” للذهب بتهمة انتهاك قانون النفايات الخطرة، وهي الجريمة التي يمكن أن تصل عقوبتها إلى السجن لمدة سنتين.

وقد أكدت المحكمة الجنائية بمحافظة سان خوان المتابعة القضائية لثمانية عمال ومسؤولين سابقين بشركة ”غولد باريك” وقعوا وثيقة سمحت بترك منفذ مفتوح تسربت منه مادة السيانيد ولوثت أحد الأنهار المجاورة للمنجم، الذي تديره حاليا شركة باريك غولد الكندية، وشاندونغ غولد الصينية.

==================================

* الشيلي:

– عممت الحكومة الشيلية وضع علامات النجاعة الطاقية للسيارات الكهربائية والهجينة وكذا السيارات المستعملة، وهي الآلية التي ستسمح للمستهلكين بمقارنة مستوى انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون وأداء النماذج المتاحة في السوق.

وستمكن هذه الآلية المستهلكين من اتخاذ قرار أفضل بشأن أداء السيارات على مستوى النجاعة الطاقية والانعكاسات البيئية عند شراء السيارات، من خلال إتاحة إمكانية أكبر لمقارنة هذه الأخيرة.

وتشير الإحصاءات البيئية إلى أن قطاع النقل يشكل مصدر ثلث انبعاثات الغازات الدفيئة.

اقرأ أيضا