أخبارالمنتدى العالمي التاسع للماء بدكار: السيد نزار بركة، يشارك في اجتماع حول تنفيذ التزامات إعلان دكار…

أخبار

22 مارس

المنتدى العالمي التاسع للماء بدكار: السيد نزار بركة، يشارك في اجتماع حول تنفيذ التزامات إعلان دكار لأهداف التنمية المستدامة

دكار – شارك السيد نزار بركة، وزير التجهيز والماء، على هامش المنتدى العالمي التاسع للماء الذي يتواصل بدكار الى غاية يوم السبت المقبل، في اجتماع “قطاع الوزراء” الذي خصص للترتيبات التي يتعين اتخاذها لتنفيذ التزامات إعلان دكار لأهداف التنمية المستدامة.

وقد حضر هذا الاجتماع الأمين التنفيذي للمنتدى العالمي التاسع للماء، ورئيس المجلس العالمي للماء، ورئيس مجلس وزراء المجلس الوزاري الأفريقي للمياه والصرف الصحي، ووزير المياه والصرف الصحي للسنغال ووزيرة الخارجية والسنغاليين بالخارج.

وشكل الاجتماع مناسبة للسيد بركة لإبراز الأهمية التي تكتسيها جائزة الحسن الثاني العالمية الكبرى للماء، التي فازت بها منظمة تنمية نهر السنغال تقديرا لها على التزامها بقضية ” الأمن المائي المحلي من أجل تحقيق التنمية المستدامة والأمن الغذائي”.

وبحسب بيان لوزارة التجهيز والماء، فقد خصص هذا الاجتماع للترتيبات التي يتعين اتخاذها لتنفيذ التزامات إعلان دكار لأهداف التنمية المستدامة على مستوى البلدان المعنية للمسؤولين المشاركين في هذا الاجتماع، وتعزيز عملية حوار سياسي شاملة ومستدامة ومثمرة بالإضافة إلى تعزيز الحوار بين القطاعات من أجل مشاركة أكبر ولتجسيد هذه الالتزامات.

كما تم تخصيص الجزء الثاني من الاجتماع لعرض تقديمي عن الوضع العام وحسب المنطقة الخاصة بالهدف 6 من أهداف التنمية المستدامة “المياه النظيفة والنظافة الصحية”.

وتناول الاجتماع كذلك تدخل المجلس العالمي للماء بشأن الإجراءات الواجب اتخاذها للإسراع في تحقيق هذا الهدف العالمي المتمثل في ضمان أمن المياه والصرف الصحي، وكذلك تدخل البنك الدولي بشأن الدروس التي يتم الاستفادة منها من خلال التجارب الناجحة في تنفيذ الهدف 6 من خلال تقديم “قصص النجاح” على المستوى المحلي والوطني والدولي.

وأضاف البيان أن الاجتماع شكل أيضا فرصة للحوار الوزاري بشأن مؤتمر الأمم المتحدة لعام 2023 الذي سينعقد تحت رعاية الأمم المتحدة برئاسة مشتركة لطاجيكستان وهولندا ، وستكون كل الحكومات ممثلة، من أجل اتخاذ قرارات جماعية مفيدة على المستوى العالمي لإدارة أفضل لقضايا الماء.

ويقود السيد نزار بركة وفدا مغربيا رسميا مهما للمشاركة في أشغال الدورة التاسعة للمنتدى العالمي للماء الذي افتتح اليوم الإثنين في ديامنياديو في ضواحي العاصمة السنغالية دكار.

وعلى غرار الدورات السابقة للمنتدى العالمي للماء، تميزت جلسة افتتاح أشغال الدورة التاسعة بحفل تسليم النسخة السابعة لجائزة الحسن الثاني العالمية الكبرى للماء، للفائز بها “منظمة تنمية نهر السنغال”.

وقد تم إحداث جائزة الحسن الثاني العالمية الكبرى للماء سنة 2000 بمبادرة مشتركة بين المملكة المغربية والمجلس العالمي للماء، ومنحت لأول مرة خلال المنتدى العالمي الثالث للماء بكيوطو باليابان سنة 2003.

وتكتسي هذه الجائزة الكبرى صبغة تاريخية وفريدة من نوعها، سواء من خلال رمزها الذي يكرم ذكرى جلالة الملك الراحل الحسن الثاني طيب الله ثراه، عرفانا بسياسته الحكيمة والاستباقية في مجال التعاون والتضامن من أجل تدبير مستدام للموارد المائية والمحافظة عليها، أو من خلال محتواها الذي يهدف الى مكافأة التميز في الإنجازات والمساهمات لإيجاد حلول مستدامة لإشكاليات الماء على جميع الأصعدة.

وجدير بالذكر أنه قد تم تعزيز هذا التميز الدولي المرموق المقرون بهذه الجائزة العالمية بعد الرفع من قيمتها، ابتداء من هذه الدورة، من مائة ألف الى 500 ألف دولار أمريكي بفضل الارادة العليا لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، وفق ما ذكر بيان لوزارة التجهيز والماء.

وبالموازاة مع حضورهم في المنتدى العالمي التاسع للماء من خلال تسليم جائزة الحسن الثاني العالمية الكبرى للماء، وتخصيص رواق خاص بالمغرب، من المقرر ان يقوم أعضاء الوفد المغربي، وعلى رأسهم السيد نزار بركة، بالمشاركة في أشغال عدد مهم من المؤتمرات الوزارية والاجتماعات رفيعة المستوى خلال هذا المنتدى.

ومن هذه الأنشطة ندوة مهمة تنظمها المملكة المغربية يوم الخميس 24 مارس حول تنمية العالم القروي للتأقلم مع آثار التغيرات المناخية.

ويجمع هذا الملتقى العالمي، كل الأطراف المعنية من مختلف بقاع العالم، من أجل تعبئة المجتمع الدولي حول القضايا المتعلقة بالماء وبالتالي المساهمة في رفع التحديات التي يواجهها العالم في هذا الصدد.

اقرأ أيضا