أخبار“تدبير ندرة الماء .. التحديات والرهانات” محور ندوة تفاعلية بمراكش

أخبار

01 مايو

“تدبير ندرة الماء .. التحديات والرهانات” محور ندوة تفاعلية بمراكش

 

مراكش- شكل موضوع “تدبير ندرة الماء .. التحديات والرهانات” محور ندوة تفاعلية، نظمتها، مؤخرا، المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة بمدينة مراكش.

وعرفت هذه الندوة، التي تأتي في إطار مواصلة أنشطة الاحتفال باليوم العالمي للمياه (22 مارس من كل سنة)، مشاركة نخبة من الخبراء والفعاليات العلمية والأكاديمية، التي تعنى بالشأن التربوي والبيئي بمدينة مراكش خصوصا، وبجهة مراكش- آسفي عموما.

وتمحور برنامج هذا النشاط العلمي والتربوي حول مجموعة من المواضيع والقضايا التي تكتسي أهمية بالغة، وتتصل بتدبير هذه المادة الحيوية، وآليات ترشيد استعمالها في جميع المجالات، من خلال التركيز على المجال التعليمي والتربوي والاجتماعي.

وقال المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة بمراكش، محمد زروقي، في افتتاح أشغال الندوة، إن الموضوع يكتسي أهمية قصوى ويتعلق بتدبير الموارد المائية كمادة حيوية تستوجب الترشيد وعقلنة الاستعمال في كل المجالات، لضمان حقوق الأجيال المستقبلية.

أما باقي المداخلات فانكبت على مواضيع وقضايا آنية، حيث تناولت إيثار خير الله، المهندسة ورئيسة قسم التدبير المستدام للموارد المائية بوكالة الحوض المائي لتانسيفت، موضوع “حالة الموارد المائية .. تحديات ورهانات”، بينما تطرقت سهام زناسني، المهندسة، ورئيسة مصلحة استغلال المياه، إلى موضوع “إكراهات وتحديات تزويد الساكنة بالماء الصالح للشرب”.

وتناول المنسق الجهوي للبيئة بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بمراكش-آسفي، بوجمعة بلهند، من جهته، بالدراسة والتحليل “اقتصاد واستهلاك الماء .. أية مقاربة تربوية، أسرة الماء كنموذج”.

وفي السياق نفسه، تطرق طارق الهواري، مدير مرصد واحة النخيل إلى موضوع “تدبير الماء في واحة النخيل”، كما تعرضت الأستاذة سارة أولبي، الباحثة بالمكتب الوطني للبحث الزراعي، إلى إشكالية تدبير مياه الري وترشيد استعمالها بالطرق التقنية الحديثة، وكذا إلى دور التربية والتحسيس في مجال التدبير الأمثل لندرة المياه، وترشيد استعمالها.

جدير بالذكر أن لبنى بنزوينة، عضو المنسقية الإقليمية للتربية والبيئة والتنمية المستدامة، التابعة للمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة بمدينة مراكش، تولت تسيير أشغال هذه الندوة التفاعلية.

اقرأ أيضا