أخبارشرم الشيخ..سبل حماية الدلافين بالبحر الأحمر محور لقاء بين وزيرة البيئة وباحثين أجانب

أخبار

26 نوفمبر

شرم الشيخ..سبل حماية الدلافين بالبحر الأحمر محور لقاء بين وزيرة البيئة وباحثين أجانب

القاهرة – عقدت وزيرة البيئة ياسمين فؤاد، جلسة عمل مع باحثين أجانب في مجال دراسة سلوكيات الدلافين، خصص لتدارس سبل حماية الدلافين بمنطقة الجزر الشمالية بالبحر الأحمر، وذلك على هامش مؤتمر الأطراف الـ14 للتنوع البيولوجي المنعقد بشرم الشيخ.

وتم خلال هذا اللقاء ، استعراض جهود الوزارة في مجال حماية الدلافين بالمنطقة ، وأساليب رصد سلوكياتها، إضافة إلى وسائل الإدارة المستدامة للمنطقة لحماية مواردها الطبيعية وتنوعها البيولوجي وفق آليات التنمية المستدامة.
كما تم عرض الإجراءات التي يتعين اتباعها لتنظيم رحلات الدلافين وتزويد القائمين عليها بالمعلومات البيئية اللازمة لضمان عدم الإضرار بها لحمايتها باعتبارها ثروة طبيعية وحق للأجيال القادمة.

***************************

القاهرة – أعلن الاتحاد الدولي لصون الطبيعة، إدراج محمية “رأس محمد” ومنطقة ” وادي الحيتان” بمحافظة الفيوم (جنوب) ، ضمن قائمة المواقع “الخضراء” بالاتحاد، وذلك خلال مؤتمر الأطراف ال14 لاتفاقية التنوع البيولوجي المنعقد حاليا بمدينة شرم الشيخ.

وذكر بيان لوزارة البيئة ، أن إعلان محمية “رأس محمد” ومنطقة “وادى الحيتان” ضمن القائمة الخضراء للمحميات الطبيعية هو انعكاس لجهود الحماية التي تقوم بها الوزارة للحفاظ على الموارد الطبيعية والتنوع البيولوجي، مبرزا أن هذين الموقعين هما أول منطقتين بمصر يتم إعلانهما كمناطق خضراء بالاتحاد الدولي لصون الطبيعة.

***********************
الرياض/ تنفذ الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة السعودية بالتعاون مع مجموعة النفط السعودي (أرامكو) تمرينا لفرضية مكافحة التلوث النفطي، برأس تنورة في المنطقة الشرقية يومي الثلاثاء والأربعاء القادمين بمشاركة 11 جهة حكومية وغير حكومية.

وذكرت الهيئة، في بيان، أن التمرين الذي يندرج ضمن خطة مكافحة التلوث النفطي، يهدف إلى قياس مدى فاعلية وسرعة الجهات المشاركة بحسب اختصاصاتها في أعمال الاستجابة لمكافحة التلوث النفطي في الحالات الطارئة وتطبيقها في حوادث انسكاب الزيت وتسربه.

وأضح البيان أن الهيئة تعمل بالتنسيق مع تلك الجهات لتحديد عمليات الاستجابة للتحكم في التلوث في الزيت في الحالات الطارئة، والقيام بالمسح والمراقبة وإجراء الدراسات اللازمة لتقفي بقع الزيت وإجراء الدراسات البيئية لتعيين آثار التلوث وفق الإمكانات المتوفرة لمواجهة حالات التلوث..

يذكر أن الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة تستعد من خلال التنسيق مع عدة جهات حكومية لتنفيذ أول فرضية معنية بالتعامل مع الظواهر الجوية مطلع الشهر القادم، بهدف رفع جاهزية الجهات الحكومية المعنية في تطبيق آلية الظواهر الجوية بالمملكة.

**************************
أبوظبي/نظمت وزارة التغير المناخي والبيئة الاماراتية بالتعاون مع المركز الدولي للبحوث في المناطق الجافة (ايكاردا) أمس الاحد يوما دراسيا للمهندسين والمرشدين الزراعيين في مركز الابتكار الزراعي بالذيد في دبي حول انتاج المكعبات العلفية.

وتعتبر المكعبات العلفية خليطا مجمدا يتكون أساسا من بقايا المحاصيل الزراعية والمخلفات الزراعية-الصناعية تضغط مع بعضها البعض على شكل مكعب بإضافة الماء وتعد مصدرا جيدا للبروتين والطاقة والمواد المعدنية الضرورية لتغذية الأغنام.

وتضمن برنامج اللقاء تعريف الحضور بالمكعبات العلفية وأهميتها وتركيبتها، وطريقة تصنيعها وذلك بهدف تقليل استخدام الأعلاف المروية من جهة وإدارة المخلفات النباتية في المزارع من جهة أخرى

و قال محمد الظنحاني مدير إدارة الصحة و التنمية الزراعية بالوزارة إن المخلفات الزراعية تشكل عائقا أمام المزارع الإماراتي الذي يقوم في أغلب الأحيان بالتخلص منها عن طريق حرقها مما يسبب تلوث الهواء والتربة لذلك كان لابد من التفكير في وسائل آمنة وصحية للتخلص من هذه المخلفات الزراعية، ومن هنا جاءت فكرة تدوير مخلفات المزرعة واستغلالها بشكل أفضل ومثمر” موضحا أن الوزارة شرعت بالتعاون مع ايكاردا في إدخال نوع جديد من الأعلاف تسمى المكعبات العلفية و .

وتتعدد فوائد ومبررات استخدام المكعبات العلفية ، حسب المصدر ذاته، ومنها وجود كمية كبيرة من المخلفات الزراعية والمواد الأخرى التي يمكن استغلالها في تغذية المجترات الصغرى، وتخزين المخلفات لمدة طويلة بطريقة سهلة الصنع والاستعمال وتحسين هضم الاعلاف الأساسية، بالإضافة إلى توفير مصدر متوازن ومتواصل للمغذيات ” الطاقة، المواد النيتروجينية، والفيتامنيات”.

**************************

الدوحة/ أفادت وزارة البلدية والبيئة القطرية بأنها بصدد دراسة ثلاثة مشاريع وبرامج بيئية تستهدف حماية البر القطري والمحافظة على الحياة الفطرية.

وأوضحت أن حماية البيئة القطرية والمحافظة على مواردها الطبيعية تمثل أولويات عملها وفقا للخطة الاستراتيجية المستدامة للوزارة وقطاعاتها للخمس سنوات المقبلة (2018 – 2022).

وأوردت صحيفة (الراية)، نقلا عن مصدر من الوزارة، أن المشاريع الثلاثة يهم أولها؛ استكمال مشروع إعادة تأهيل الروض (الفضاءات الطبيعية) الذي أطلقته الوزارة في 2014، وثانيها، يروم إطلاق حملات لاستزراع البر وإعادة توطين النباتات البرية المهددة بالانقراض، وثالثها؛ يدفع باتجاه إعادة النظر في قوانين الرقابة البيئية ودراسة استصدار مشروع بقانون جديد للحماية البيئية يعزز قدرات مراقبي البيئة في حماية هذه الفضاءات الطبيعية المفتوحة ومواجهة كافة صور التجاوزات.

وأضافت أن مشروع استصلاح الروض، الذي يستند على الاستفادة من المياه المعالجة في الري، يروم مكافحة التصحر وتثبيت الكثبان الرملية والحد من الانجراف المائي والريحي للتربة، ويسعى الى إعادة توطين النباتات البرية المهددة بالانقراض.

**************************
بيروت/ شارك مجموعة من أعضاء بلدية جبيل (محافظة جبل لبنان) ، في أشغال المنتدى الدولي الذي نظمه مركز ميلانو للقانون والسياسات الغذائية ، مؤخرا في قصر البورصة، حول موضوع “القطب الشمالي الجديد، البحر المتوسط القديم” .

وبالمناسبة، استعرض عضو مجلس بلدية جبيل سامي اغناطيوس تجربة البلدية في المجال البيئي وخاصة من حيث استخدام المياه وإدارة النفايات، بدءا من الشراكة في مشروع “ماد 3 ار” إلى تنظيم “منتدى المنصة الاستراتيجية الأورومتوسطية لإدارة النفايات”، مشيرا إلى أن المشروع يعد منصة منبثقة من برنامج التعاون عبر الحدود لحوض البحر الأبيض المتوسط الممول من الاتحاد الأوروبي، وهو يندرج ضمن موضوع “ادارة النفايات واعادة تدويرها”، بهدف تطوير آليات ووسائل تسمح بمعالجة مستدامة للنفايات وتدويرها واعادة استخدامها.

وتوفر المنصة منبرا للتعاون بين شركاء المشروع وبين الخبراء والمنتخبين المعنيين بإدارة النفايات في حوض البحر المتوسط من أجل تلبية الاحتياجات الخاصة بالمناطق الشريكة، الى جانب كونها تدعم البحث عن تمويل لمختلف المدن الشريكة، كما تدخل خطة إدارة النفايات ضمن استراتيجية بيئية تم تبنيها لمدينة جبيل للزيادة في حجم المساحات الخضراء في المدينة والحد من التلوث في محيطها القديم وتحويل المرفأ الى مجال أخضر.
***********************

الكويت/ قال مدير عام الهيئة العامة للبيئة الشيخ عبد الله الأحمد، أمس الأحد، أن الرؤية المستقبلية لتأمين 15 في المائة من الطلب المحلي على الكهرباء في الكويت باستخدام الطاقة المتجددة بحلول العام 2030، من المتوقع لها أن توفر أكثر من ملياري دولار سنويا.

وأوضح الأحمد، خلال افتتاح مؤتمر أسبوع الطاقة الذكية وأدوات وأساليب تخطيط الطاقة المحلية المستدامة للدول العربية أمس بمقر الهيئة، أن الكويت قطعت شوطا كبيرا في التحول نحو الطاقات المتجددة، مشيرا إلى أن هناك العديد من المشاريع العاملة في مجال الطاقة المتجددة، يتقدمها مشروع “الشقايا” الذي سيوفر نحو 12 مليون برميل نفط مكافئ سنويا عند اكتماله، بالإضافة إلى مشاريع “سدرة 500″ و”الدبدبة” و”الطاقة الشمسية”.

وأضاف أن هناك توجها عاما لدى الكويت والدول العربية بصفة عامة في الاعتماد على الطاقة المتجددة، وإيجاد مصادر للطاقة المستدامة والأقل كلفة، في مواجهة النمو الاقتصادي والطلب المتزايد على الطاقة، بالإضافة إلى الحفاظ على البيئة من جهة، وصحة الإنسان من جهة أخرى.

وأكد الأحمد أن الطاقة النظيفة هي المستقبل المشرق للدول، والتي ستساهم بنهوض قطاعات حيوية، وفي خلق العديد من فرص الشغل أمام الشباب.

من جهتها، أكدت رئيس الجمعية الكويتية لحماية البيئة، وجدان العقاب، في كلمة مماثلة، أن 25 جهة حكومية وأهلية وكوادر من داخل وخارج الكويت شاركت في هذا المؤتمر، مشيرة إلى أن تنظيم هذه التظاهرة البيئية خلال هذا الأسبوع يأتي تزامنا مع التقلبات الجوية والتغيرات المناخية التي تتعرض لها البلدان الخليجية والعربية، ما يعزز من جدوى هذه الفعالية ويكسبها زخما.

***************************

عمان/ أفادت وسائل إعلام محلية، بأن وزير الزراعة والبيئة الأردني، إبراهيم الشحاحدة، تسلم، السبت الماضي، على هامش مؤتمر الأطراف الرابع عشر لاتفاقية الأمم المتحدة للتنوع البيولوجي المنعقد في مدينة شرم الشيخ، شهادة انضمام محمية غابات عجلون ومحمية الأزرق المائية بالمملكة، ضمن “القائمة الخضراء للاتحاد الدولي لصون الطبيعة”، والذي يعتبر الإعلان الرسمي لأفضل المناطق المحمية إدارة على مستوى العالم.

ويأتي هذا الإعلان، بحسب المصادر ذاتها، بعد عملية تقييم مكثفة استغرقت ستة أشهر، تم فيها تقييم المحميتين بناء على عدة معايير تتعلق بالحوكمة الجيدة، وسلامة التصميم والتخطيط، وفعالية الإدارة، وجودة مخرجات برامج صون الطبيعة.

وأضافت أن عملية التقييم، تدرجت، ومرت بعدة مراحل، حيث تم تقديم الوثائق المساندة والإجابة على متطلبات مؤشرات التقييم والتي يتجاوز عددها الـ 50 مؤشرا، تعكس 17 معيارا أساسيا للتقييم، تبعتها مرحلة التقييم الميداني والتي شملت زيارات ميدانية لمناطق المحمية ومقابلات مع فريق المحمية والمجتمع المحلي والمؤسسات ذات العلاقة.

ونقلت وسائل الإعلام عن بيان للجمعية الملكية لحماية الطبيعة، قولها إن برنامج محميات القائمة الخضراء للاتحاد الدولي لصون الطبيعة، يهدف إلى تعريف مؤشرات مرجعية دولية للمناطق المحمية على مستوى العالم لتعريف المناطق المحمية التي تحقق المخرجات المرجوة من عملية صون الطبيعة من خلال الحوكمة والإدارة الفعالة.

وأضافت أن هذا الإنجاز، جاء نتيجة وثمرة للتعاون المشترك بين العديد من شركاء الجمعية على رأسهم وزارة البيئة، والدعم المستمر لأعضاء الفريق العاملين في المحميات الطبيعية.
ويعتبر الإنجاز، أيضا، ثمرة للجهود الوطنية في مجال حماية الطبيعة على المستوى العالمي، يضيف المصدر.
وتتبنى الجمعية أفضل الممارسات البيئية العالمية لتعزيز الإدارة والاستدامة البيئية في المحميات الطبيعية وتسعى خلال الأعوام القادمة لضم باقي المحميات للقائمة الخضراء، في حال توفر الشروط والمعايير المطلوبة.

اقرأ أيضا