أخبارإحاشة ما يقرب من 2000 خنزير بري من قبل الصيادين في إستونيا مع نهاية نونبر الماضي

أخبار

sangliers envahissant
03 يناير

إحاشة ما يقرب من 2000 خنزير بري من قبل الصيادين في إستونيا مع نهاية نونبر الماضي

تالين / تمت إحاشة ما يقرب من 2000خنزير بري من قبل الصيادين في إستونيا مع نهاية نونبر الماضي، كجزء من حملة الحكومة لاحتواء حمى الخنازير الأفريقية.

وأكد مجلس إدارة البيئة الأستوني أن جزيرة هيومانا شهدت أكبر عدد من من إجمالي الخنازير التي تم القضاء عليها، والذي بلغ 629 خنزيرا، على الرغم من كونها المقاطعة الإستونية الوحيدة التي لم يتم فيها اكتشاف حمى الخنازير الأفريقية، فيما عرفت مقاطعة “بولفا” أقل عدد (33) مع نهاية أكتوبر.

كما تم العثور على 36 خنزير بري ميتا وتم التخلص منه لاحقا.

ويمكن التخلص من الخنازير البرية وفقا لشروط نظام الحصص التي يعتمدها مجلس البيئة على مدار العام؛ ويتم مراقبة الامتثال لكافة الإجراءات كما يتم إطلاع الصيادين والأطراف المهتمة على كافة التحديثات من قبل المجلس وكذلك مجلس البيطرة والأغذية وغيرها من السلطات ذات الصلة.

وقد أثرت “حمى الخنازير الأفريقي” بشدة على تربية الخنازير المحلية الإستونية، مع انخفاض عدد المزارع من أكثر من 900 إلى ما يزيد قليلا عن 100 بين 2014 و2018. ويؤدي كشف حالة واحدة مصابة إلى القضاء على قطيع بأكمله. وبالإضافة إلى الخنزير البري، تم إحاشة حوالي 21 خنزيرا محليا كنتيجة لحمى الخنازير الأفريقي.

وفي عام 2010، قدر إجمالي عدد الخنازير البرية في إستونيا بأكثر من 22.000 خنزيرا.

اقرأ أيضا