أخبارفيتنام..فرض غرامة إدارية على شركتين جراء إعدادهما تقارير زائفة حول التأثير على البيئة

أخبار

30 نوفمبر

فيتنام..فرض غرامة إدارية على شركتين جراء إعدادهما تقارير زائفة حول التأثير على البيئة

هانوي – فرضت اللجنة الشعبية لمدينة “دا نانغ “الساحلية بوسط فيتنام غرامة إدارية بقيمة 48 ألف دولار على شركتين للحديد والصلب.

وتم تغريم شركتي ” دانا-ايطاليا” و” ودانا-أستراليا” جراء إعدادهما تقارير غير صحيحة حول التأثير على البيئة، وعدم توفرهما على رخص للقيام بأعمال أثرت على البيئة.

وأكدت السلطات المحلية ان الشركتين ،اللتين بدأتا أنشطتهما في عام 2006 ،تطلقان انبعاثات الأدخنة والغبار والمياه المستعملة غير المعالجة في الطبيعة.

وقد تظاهر السكان عدة مرات أمام مقري الشركتين للمطالبة بوقف أنشطتهما التي تلحق أضرارا بالبيئة .

————————-

شانغهاي 30 نونبر 2018 (ومع) في ما يلي نشرة الأخبار البيئية لمنطقة آسيا وأوقيانوسيا لليوم الجمعة..

– الصين/ تعهدت شركة “سينوبك” الصينية للبتروكيماويات، أكبر مطور صيني للطاقة الحرارية الأرضية، بتنمية الطاقة الحرارية الأرضية في عموم أرجاء البلاد بشكل أعمق، وزيادة حصة إنتاج الطاقة النظيفة.

وقال رئيس الشركة ما يونغ شنغ ، خلال منتدى الصين الدولي للطاقة الحرارية الأرضية للعام 2018 الذي انعقد في شانغهاي يوم الثلاثاء الماضي، إن الشركة استبدلت استخدام الفحم بالطاقة الحرارية الأرضية في 10 مدن في البلاد حتى الآن.

وتهدف الشركة التي تعتبر أكبر مُكرر نفط عالمي حجماً،إلى استبدال استخدام الفحم بالطاقة الحرارية الأرضية في عشرين مدينة صينية ، وتعزيز قدرة التدفئة بالطاقة الحرارية الأرضية إلى 120 مليون متر مكعب بحلول العام 2023.

كما تعهدت الشركة أيضاً بزيادة حصة إنتاج الطاقة النظيفة إلى أكثر من 50 بالمئة خلال السنوات الست المقبلة، عن طريق رفع إنتاجها من الغاز الطبيعي والغاز الصخري والمرافق المتعلقة.

وتعتبر الطاقة الحرارية الأرضية، وهي عبارة عن طاقة يتم استغلالها من الحرارة الموجودة تحت الأرض من أجل التدفئة أو إنتاج الطاقة الكهربائية،طاقة مستدامة ونظيفة.

وتهدف الصين إلى زيادة قدرة الطاقة الحرارية الأرضية المُدخلة بـ 500 غيغاواط ما بين عامي 2016-2020، وفقاً للخطة الوطنية الخمسية الـ 13 للطاقة الحرارية الأرضية الصادرة في العام 2016، وهي الأولى من نوعها في هذا المجال.

———————–

– اندونيسيا / تم إنقاذ أنثى وحيد القرن لسومطرة يوم الأحد من فخ نصبه صيادون بالقرب من حوض نهر تونوغ بإقليم كاليمنتان بجنوب اندونيسيا.

وقال رئيس مكتب حماية الموارد الطبيعية لكاليمنتان الجنوبية ،أمس الخميس، انه تم تقديم العلاجات البيطرية لهذا الحيوان قبل نقله الى محمية حيوانات وحيد القرن بسومطرة الواقعة بالقرب من الغابة المحمية كيليان لستاري .

ويحظى وحيد قرن سومطرة بالحماية ،ويصنف من طرف الاتحاد الدولي للمحافظة على الطبيعة على انه نوع مهدد بالانقراض.

اقرأ أيضا