أخبارالطاقة الخضراء في الدنمارك تسجل نموا أسرع مما كان متوقعا

أخبار

06 ديسمبر

الطاقة الخضراء في الدنمارك تسجل نموا أسرع مما كان متوقعا

كوبنهاغن – أظهر تقرير جديد، نشر اليوم الأربعاء، أن الطاقة الخضراء في الدنمارك، من خلال عمل توربينات طاقة الرياح والألواح الشمسية، تنمو بوتيرة أسرع مما كان متوقعا ضمن المخطط الطاقي للبلاد الذي أطلق سنة 2012.

وأفاد تقرير أصدرته وزارة الطاقة والمناخ بأن تنفيذ المخطط، الذي يرتكز على تطوير الطاقة الخضراء إلى غاية 2020، قد أدى لبلوغ 924 ميغاواط مع نهاية نونبر الماضي، أي نحو ضعف ما كان مخططا له (500 ميغاواط).

وتتوقع وزارة الطاقة والمناخ الدنماركية أن يصل الرقم إلى 1250 ميغاواط بحلول سنة 2020.

وأكد المصدر ذاته أن القدرة الإنتاجية للألواح الشمسية ترتفع أيضا بنسبة أسرع مما كان متوقعا، مع متطلبات أولية لتوليد الطاقة بنحو 500 ميغاواط والتي تم تعديلها إلى 918 ميغاواط بحلول سنة 2020.

وقال لارس كريستيان ليليهولت، وزير الطاقة والمناخ، إن الإنتاج الحالي للألواح الشمسية، الذي يبلغ 860 ميغاواط، سيتعزز بالموافقة على التمديد الذي سيمكن من إنتاج 100 ميغاواط إضافية.

وأوضح الوزير الدنماركي أنه “يمكننا التأكيد أن التحول الشامل نحو الطاقة الخضراء يتجاوز التوقعات”، مضيفا أن “نسبة طاقة الرياح البرية أكبر مما كان متوقعا”.

وتعتبر الدنمارك رائدة عالميا على مستوى الطاقة الخضراء وتطمح إلى أن تكون مستغنية بشكل تام عن الوقود الأحفوري بحلول سنة 2050، وتغطية ما لا يقل عن نصف احتياجاتها الطاقية من خلال الطاقات المتجددة بحلول سنة 2030.

اقرأ أيضا