أخبارمنظمة ( إيكولوجست إن أكسيون ) تنظم بمدريد مسيرة جاب خلالها المشاركون من دعاة حماية البيئة مركز…

أخبار

04 ديسمبر

منظمة ( إيكولوجست إن أكسيون ) تنظم بمدريد مسيرة جاب خلالها المشاركون من دعاة حماية البيئة مركز العاصمة مدريد على متن الدراجات الهوائية

مدريد – نظمت ( إيكولوجست إن أكسيون ) المنظمة غير الحكومية المهتمة بقضايا البيئة أمس الأحد بمدريد للمرة السابعة على التوالي مسيرة جاب خلالها المشاركون من دعاة حماية البيئة مركز العاصمة مدريد على متن الدراجات الهوائية وذلك من أجل تحسيس المواطنين وتوعيتهم حول مختلف المواضيع والقضايا المرتبطة بالبيئة وحماية المحيط الإيكولوجي.

واستهدفت هذه التظاهرة التي ركزت بالخصوص على العنصر النسائي وعلاقته بالبيئة انتقاد نموذج التنمية الحالي الذي يعتبر غير مستدام لا يتوافق مع متطلبات المحافظة على البيئة باعتباره يتسبب في العديد من أوجه عدم المساواة .

وتمحور الموضوع الرئيسي لهذه التظاهرة خلال هذه الدورة حول الطاقة النووية وذلك في أفق توحيد مطالب حركة ( ميا ) المناهضة لاستعمالات الطاقة النووية بإسبانيا وبعض المنظمات المواطنة الأخرى التي تدين رغبة المشرفين على الصناعات النووية الإسبانية تمديد تشغيل محطات الطاقة النووية بعد 40 عاما كما كان مقررا في السابق .

***********

مدريد – نظمت ” مجموعة ( غيكور ) للدراسة والمحافظة على أزهار الأوركيدي ” نهاية الأسبوع في مدريد ” معرض الأوركيدي 2017 ” الذي خصص لهذه الأنواع من الأزهار والنباتات التي تتميز بأصنافها المتعددة والتي يتم جلبها من إسبانيا والإكوادور وماليزيا .

وقالت ساندرا لازا بريفييسكا رئيسة ( غيكور ) في تصريح لوكالة الأنباء الإسبانية ( إيفي ) إن العديد من الأشخاص ” لا يعرفون أن إسبانيا تتوفر على العديد من الأصناف والأنواع من أزهار ونباتات الأوركيدي التي هي مهددة بالانقراض ” .

وأضافت أن الهدف من تنظيم هذا المعرض هو تقريب هذه الأزهار والنباتات والتعريف بها لدى  المزارعين وكذا لدى الجمهور إلى جانب دعم وتعزيز آليات زراعة هذه الأنواع النباتية والعمل على حماية البيئة .

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

لشبونة / كان الخريف في البرتغال في عام 2017 هو الأكثر جفافا مقارنة مع السنوات ال 46 الماضية، مع أعلى متوسط درجات الحرارة في 86 عاما، وفقا لمعهد البحر والغلاف الجوي.

وكان خريف 2017 في البرتغال ساخنا وجافا للغاية، وكان ثاني أكثر جفافا منذ عام 1931 وأكثر جفافا منذ عام 1971، وفقا للمصدر ذاته.
وذكر المعهد أيضا أن العجز في هطول الأمطار قد ازداد سوءا في الأشهر الأخيرة، حيث أن شهر نوفمبر هو الشهر الثامن على التوالي مع قيم هطول الأمطار دون المعتاد.

وكانت الفترة من أبريل إلى نوفمبر “الأكثر جفافا منذ عام 1931″، حيث بلغت نسبة هطول الأمطار نحو 30 في المائة من القيمة العادية، مما يعني أنه في نهاية نوفمبر وبالمقارنة مع السابق الوضع الحالي للجفاف هو الأكثر تضررا في جزء كبير من البلاد (97 في المائة).

*********************

روما /  أكدت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) على ضرورة تثمين ثمار الصبار (التين الشوكي) ، لا سيما كغذاء وعلف للماشية في الأراضي القاحلة.

وابرزت المنظمة خلال اجتماع التئم فيه خبراء مختصين في هذه النبتة القوية أهمية  لااستفادة من المعارف المتاحة بهذا الشأن ومساعدة المزارعين ووضعي  السياسات على استخدام هذا المصدر الطبيعي بشكل استراتيجي وفعال.

وأشارت إلى أنه خلال أزمة الجفاف الحاد التي شهدها مؤخرا جنوب مدغشقر، أثبت الصبار فائدته للسكان المحليين وحيواناتهم كمصدر أساسي للإمداد بالغذاء والعلف والمياه، مضيفة ان هذه المنطقة نفسها كانت قد عانت فيما مضى من مجاعة شديدة حدثت نتيجة الجهود الرامية إلى استئصال هذه النبتة التي اعتبرها البعض غير ذات قيمة، لكن سرعان ما تم إعادتها.

و حسب الفاو فإنه على الرغم من أن معظم أنواع الصبار غير صالحة للأكل، إلا أنه يعد من الأنواع التي تحمل الكثير من الفوائد، ولا سيما إذا ما تم الاعتناء به كمحصول زراعي بدلا من اعتبارها عشبة برية ضارة.

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

جنيف / اعتمدت الحكومة السويسرية مشروعا بشأن تنقيح قانون ثاني أكسيد الكربون للفترة 2021-2030، واتفاق بين سويسرا والاتحاد الأوروبي بشأن اقتران نظم تداول الانبعاثات.
وقالت الحكومة في بيان “مع صيانة أو حتى التعزيز في الوقت المحدد من الصكوك الموجودة في قطاعات النقل والبناء والصناعة، ينبغي خفض الانبعاثات الوطنية من غازات الدفيئة بحلول عام 2030 من قبل ما لا يقل عن 30 في المائة”.

ويجب على قطاع النقل، الذي ينبعث منه معظم الغازات الدفيئة، أن يقلل من انبعاثاته بزيادة حصة الوقود المتجدد في الوقود الأحفوري. ومن المقرر أيضا أن تخفض تدريجيا انبعاثات ثاني أكسيد الكربون من السيارات الجديدة، بالاتفاق مع الاتحاد الأوروبي.

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

برلين/ تمكنت شركة فتية من مدينة كارلسروه الالمانية (جنوب) من تحويل غاز ثاني أكسيد الكربون إلى وقود نظيف باعتبارها تقنية المستقبل الجديدة.

وتحتاج العملية إلى تفاعل معقد لمجموعة من الوحدات الإنتاجية، كما أن المفاعل الذي يقوم في النهاية بإنتاج الوقود السائل من اتحاد ثاني أكسيد الكربون  والهيدروجين كان قبل فترة قصيرة من وحي الخيال. على الأقل ليس بحجم يمكنه من العمل مع باقي الوحدات الإنتاجية بشكل منطقي وأسلوب معقول.

لهذا الغرض قام ثلاثة شبان المان بتأسيس شركة (إنيراتيك) لانتاج مفاعل صغير نسبيا، يمكن نقله في حاوية للشحن البحري مما مهد الطريق نحو تعاون أوروبي، ففي فنلندا تم حتى الآن إنتاج أول 200 ليتر من الوقود الصناعي الجديد حيث يعمل هناك المفاعل القادم من كارلسروة بجوار وحدة “التقاط الهواء المباشر”، التي تقوم بفلترة غاز ثاني أكسيد الفحم من الهواء، ووحدة تحليل كهربائي تستخلص الهيدروجين من الطاقة الشمسية.

والى جانب هذا المشروع الرائد الاولي، هناك خطط لمتابعة العمل في المستقبل في هذا المجال. إذ تعتزم شركة السيارات الألمانية “أودي” اعتبارا من منتصف 2018 إنتاج ما يصل إلى 400 الف ليتر سنويا من الوقود المعروف باسم “المازوت الكهربائي” وذلك من خلال مفاعل شركة “إنيراتيك” تنوي إقامته في سويسرا. ومن المفترض أن يتم بيع هذا المازوت بشكل طبيعي، عبر محطات وقود شريكة.

اقرأ أيضا