مقال مميزسنة 2018 ستعرف استمرارا في التغيرات المناخية وستزداد الحرارة في الارتفاع

مقال مميز

05 يناير

سنة 2018 ستعرف استمرارا في التغيرات المناخية وستزداد الحرارة في الارتفاع

موسكو – قال رئيس برنامج المناخ التابع لمنتدى المناخ العالمي (ووف) بروسيا اليكسي كوكورين ، أن سنة 2018 ستعرف استمرارا في التغيرات المناخية وستزداد الحرارة في الارتفاع ولو بشكل طفيف.

ونقلت وسائل إعلامية الخميس، عن الخبير الروسي ، أن الطقس سيكون غير مستقر مرة أخرى ، وسيتغير كثيرا  ،من خلال ارتقاع الحرارة او انخفاضها  بشكل غير طبيعي .

وأشار إلى أن الكوارث المناخية الخطيرة ستزداد خلال هذه السنة ،ولتقليل الأضرار يجب ان يكون الكل جاهزا لسيناريوهات مختلفة ، موضحا أن العدد الإجمالي لظواهر الأرصاد الجوية الهيدرولوجية في روسيا سيظل في سنة 2018 عند نفس المستوى.

وقال باحثون  في وقت سابق ، أن الحرارة المفرطة في فضل الصيف، والتي تعتبر الآن غير طبيعية، بحلول سنة 2025 سوف تصبح ظاهرة شائعة ، ومع ذلك، فإن مناطق قليلة فقط من الأرض ستعاني من التغيرات المناخية الشديدة.

وفي بلدان أخرى، سيكون الارتفاع في درجة الحرارة أبطأ – حتى حوالي سنة 2100 ،ما ستؤثر على ثلاثة أرباع من سكان الكرة الأرضية.

///////////////

أكد الصندوق الوطني البولوني لحماية البيئة وتدبير المياه ،اليوم الخميس، أنه تم رصد 1ر1 مليار زلوطي (حوالي 290 مليون أورو) من أجل تحسين تدبير النفايات ومعالجتها .

وسيخصص دعم الصندوق البولوني ،الذي يندرج  في إطار البرنامج الاستراتيجي للتدبير الرشيد والناجع للنفايات ، إقامة منشآت لمعالجة النفايات و نقاط تجميع منفصلة في مختلف مناطق البلاد ،خاصة في المناطق التي تؤكد المعطيات أنها تولد كميات كبيرة .

وستبلغ الميزانية المخصصة للمشروع خلال العامين القادمين  حوالي 7ر1  مليار زلوطي (حوالي 450 مليون أورو) ،منها 70 في المائة كدعم مباشر للمحافظات البولونية ،فيما ستخصص 30 في المائة من القيمة الإجمالية لما تم رصده من قبل الصندوق الوطني البولوني لحماية البيئة وتدبير المياه لفعاليات المجتمع المدني المنخرطة في العمل البيئي وتدبير النفايات والتحسيس والتوعية .

وتحرص الاستراتيجية البولونية ،حسب المصدر ، على  تنفيذ مشاريع ميدانية لتدبير النفايات عبر الجمع الانتقائي والوقاية من خطر النفايات، ووضع منشآت تدبير النفايات، وتحديث محطات تفكيك المركبات والمواد الصلبة  وشحن ونقل النفايات.

كما سيخصص جزء من التمويل لدفن الحيوانات التي كانت الأمراض الفتاكة سببا في نفوقها ،وكذا لمواجهة بعض الأوبئة التي تصيب الدواجن ،والتي يمكن أن تتسبب في أضرار للمحيط البيئي والموارد الطبيعية والأشخاص .

/////////////////////////

تركيا / اكتشف علماء أتراك يعملون في مشروع بحثي بالقرب من سد تاهتالي نوعا جديدا من النباتات المتواجدة  في مقاطعة إزمير الغربية، ويحمل اسم “إفيريزينيسي”.

ووفقا للمجلة التركية للبحوث العلمية والتكنولوجية في تركيا  ، فإن هذا النبات الفريد يأتي من عائلة أبياسي (عائلة البقدونس) وكذا  من جنس بيوسيدانوم ،وهو حاليا مهدد بالاندثار ،على اثر حريق كبير دمر طريق غومولدر-منديريزخلال السنة الماضية 2017.

وتشتهر تركيا بتنوعها البيولوجي الغني بفضل اختلاف الأنواع المستوطنة ،المرتبطة بدرجة عالية بتنوع المناخ .

///////////////

النمسا/ نجح إخوان كريسل – فيليب، يوهان وماركوس ، في اعطاء نفس وديناميكية جديدة لشركة العائلة ، التي تميزت بنشاطها الصناعي  في قطاع الإلكترونيات لمدة 35 سنة .

والشركة متخصصة في أنظمة التزود بالكهرباء الثابتة وتكنولوجيا البطاريات الكهربائية، ويعتقد الأخوة أنهم قاموا بابتكار شيء لم يستطع مهندسو السيارات القيام به حتى الآن ، ويتعلق الأمر ببطاريات صغيرة وخفيفة الوزن افضل ما يمكن ايجاده حاليا في السوق، فضلا عن الزيادة في عمر البطارية والشحن في أسرع وقت.

فمن خلال مشروع صغير ،تحويل سيارة بورش باناميرا إلى سيارة كهربائية ، قام الأخوة كريسل خلال  السنوات الثلاثة الأخيرة بتطوير تكنولوجيا البطارية المحددة للتطبيقات في الوقت الذي لم يستطع فيه المنتجون الكبار تثبيت الخلايا المسطحة في سياراتهم الكهربائية، و اختار الأخوة كريسل الخلايا الدائرية التي تمكن البطارية من التزود بطاقة عالية.

وتتسارع شركات صناعة السيارات لاختبار تكنولوجيا شحن بطاريات كريسل ، وهو ما أدى بالإخوة لتوسيع موقع الشركة  لمواكبة الطلبات الجديدة  ، وذلك من خلال بناء مصنع للبطاريات بتكنولوجيا عالية ومتطورة .

اقرأ أيضا