مقال مميزانبعاثات ثاني أوكسيد الكربون في استراليا تنخفض 34 في المئة منذ 1990

مقال مميز

19 ديسمبر

انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون في استراليا تنخفض 34 في المئة منذ 1990

كانبيرا – أفاد تقرير حكومي أسترالي، اليوم الثلاثاء، أن انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون في أستراليا قد انخفضت بنسبة 34 في المئة على أساس الفرد الواحد، منذ 1990.
ووجد تقرير معني بمراجعة سياسات تغير المناخ أن انبعاثات أستراليا تكون في أدنى مستوى لها خلال 28 عاما، على أساس كل من مستوى الفرد الواحد وإجمالي الناتج المحلي.

واكتشف التقرير أن استراليا على طريقها لتحقيق هدف تقليل الانبعاثات بـ 294 مليون طن بحلول عام 2020، أي أكثر من 224 مليون طن كانت مستهدفة في تقرير سياسات تغير المناخ لعام 2016.

وقال وزير البيئة والطاقة جوش فرايدنبرغ ، في تصريح صحفي، “إن استراليا تلعب دورها على الساحة الدولية من خلال المبادرات الثنائية والمتعددة الأطراف ، والمصادقة على اتفاق باريس، لتقليل انبعاثاتنا بـ26 في المئة – 28 في المئة على أساس مستويات عام 2005، بحلول عام 2030.”

وأضاف “لقد وجد تقرير المراجعة البيئية أيضا أن استراليا لديها سلسلة من السياسات الشاملة المنفذة لتقليل الانبعاثات ، وتشمل كافة مجالات الاقتصاد .”

ومن أجل تحقيق هدف عام 2030، يجب على الحكومة أن تعمل على تحقيق خفض الانبعاثات بواقع 122 مليون طن ، مقارنة مع عام 2016.

وقوبل هذا التقرير بترحيب من مجلس الأعمال في استراليا، ووصفت رئيسته التنفيذية جنيفر ويستاكوت، الخطة الواردة بالتقرير بأنها سلسة وعملية.

وقالت “إنه لأمر جيد أن تبقى استراليا على طريق تطبيق التزاماتها الدولية، وتحقيق هدفنا لتقليل الانبعاثات بحلول عام 2020.”

وستضع الحكومة الاسترالية إستراتيجيتها الطويلة الأمد لتقليل الانبعاثات بحلول عام 2020، وفقا لما تم الاتفاق عليه في اتفاق باريس للمناخ.

اقرأ أيضا